الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 11:44 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

على طريقة داعش.. مرتزقة أردوغان يذبحون جنودًا من الجيش السورى

داعش

داعش

السبت، 22 فبراير 2020 03:30 م

نجحت قوات الجيش السورى فى القضاء على تنظيم داعش الإرهابى فى الأراضى السورية، ولكن ما ورثه المرتزقة السوريين الموالين لتركيا من التنظيم الإرهابى موجود ولم يغب عن الظهور.

 

وانتشر مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، يظهر أحد المرتزقة من الفصائل الموالية لتركيا يحمل رأس جندي من قوات الجيش السورى بعدما ذبحه، وفقًا لما نقلته العربية.


وأوضح الفيديو المرتزق وهو يمشى مختالًا بفعلته، يتحدث كاشفًا تفاصيل ما قام به، حيث أقر بأن مكان الجريمة هو بلدة النيرب التابعة لمحافظة إدلب شمال سوريا، وأن القتيل هو عنصر من الجيش السورى.

ولم تكن هذه الجريمة الأولى التى يرتكبها مرتزقة أردوغان فى سوريا، فأوضح مقطع فيديو آخر مرتزقًا مواليًا لتركيا أيضًا أمسك هاتف عنصر بالجيش السوري، بعد أن قطع رأسه أيضًا، واتصل بوالدة القتيل كى يخبرها بفعلته.

 
اقرأ المزيد:
يذكر أن هذه ليست هى المرة الأولى التي تنتشر فيها أدلة بالصوت والصورة على ارتكاب موالين لتركيا جرائم ضد الإنسانية ترقى إلى جرائم حرب في سوريا، خصوصًا بعد مقتل هفرين خلف، السكرتير العام لحزب سوريا المستقبل الذي يشارك منذ العام 2017 في الإدارة الذاتية لشمال شرق سوريا في 12 أكتوبر 2019 على طريق إم 4 الدولي من قبل عناصر مسلحة مدعومة من تركيا، بعد أن تم إنزالها من سيارتها من قبل القوات التابعة لتركيا وقتلها.

وكانت منظمة العفو الدولية، قد اتهمت العام الماضى بعد اجتياح أنقرة الشمال السوري، القوات التركية والفصائل السورية الموالية لها بارتكاب جرائم حرب.

كما ذكرت المنظمة في تقرير أن القوات التركية وتحالف المجموعات المسلحة المدعومة من قبلها أظهرت تجاهلًا مخزيًا لحياة المدنيين، عبر انتهاكات جدية وجرائم حرب، من بينها عمليات قتل بإجراءات موجزة وهجمات أسفرت عن مقتل وإصابة مدنيين.
 

المصدر: الدستور

 

Short URL