الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 08:47 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

البرلمان الليبى يقاضى السراج وأردوغان لانتهاكهما تعهدات مؤتمر برلين.. اعرف التفاصيل

البرلمان الليبى

البرلمان الليبى

الإثنين، 03 فبراير 2020 05:41 م

كشف رئيس لجنة الدفاع والأمن القومى بالبرلمان الليبى، طلال الميهوب، عن عزم البرلمان مقاضاة رئيس حكومة الوفاق فايز السراج، والرئيس التركى رجب طيب أردوغان، لدى مجلس الأمن الدولى، بتهمة التورط فى تجنيد ونقل المقاتلين السوريين إلى ليبيا، بما يعد انتهاكا خطيرا لنتائج مؤتمر برلين ووقف إطلاق النار والتعهدات بوقف التدخل الخارجي في ليبيا.

 

وقال المهيوب ـ في تصريح خاص لقناة (العربية الحدث) الإخبارية اليوم (الإثنين) ـ إن "البرلمان يبحث حاليا هذا الأمر قبل رفع مذكرة إلى محكمة العدل الدولية ومجلس الأمن الدولي والجهات القانونية المعنية لمقاضاة السراج وتركيا وكل من يثبت تورطه في نقل المقاتلين السوريين إلى ليبيا، بعد إعداد الملف الذي سيتضمن أدلة دامغة وإثباتات، وذلك وفقا للاتفاقية الدولية لمناهضة تجنيد المرتزقة واستخدامهم وتمويلهم وتدريبهم".

 

اقرأ المزيد:

فضيحة جديدة تهز أنقرة.. نائب أردوغان يكشف رشوة صهر الرئيس لحكام الدورى التركى

لماذا يتمسك أردوغان بالتدخل فى الشأن الليبى ودعم الإرهاب.. اعرف الأسباب (فيديو)
 

ويأتي هذا بعد أن صعدت أنقرة من وتيرة إرسال المقاتلين السوريين، وكذلك الأسلحة والمعدات العسكرية إلى ليبيا لدعم حكومة الوفاق، حيث وصلت خلال الأيام الماضية سفينة تركية محملة بالمدرعات إلى ميناء طرابلس وقامت بتفريغ حمولتها، تزامنا مع وصول أعداد كبيرة من المرتزقة السوريين والضباط الأتراك، حيث نزل جنود أتراك، في 29 يناير الماضي، في ميناء طرابلس، بعدما وصلوا على متن بارجتين حربيتين تركيتين، في سابقة من نوعها منذ بدء تركيا إرسال جنود ومرتزقة لدعم قوات حكومة "الوفاق" في معارك طرابلس .

 

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أعلن في وقت سابق عن عزمه دعم حكومة "الوفاق"، رغم تعهده في "مؤتمر برلين" عدم التدخل في ليبيا أو إرسال قوات أو مرتزقة إلى ليبيا .


وأعلن مؤتمر برلين ، الذي شارك فيه أكثر من 12 دولة وعدد من المنظمات الدولية، عن تشكيل لجنة متابعة دولية لمواصلة التنسيق حول ليبيا، كما أعلن أن المشاركين يتعهدون بعدم التدخل فى النزاع داخلي في ليبيا.
 
 

المصدر: اليوم السابع

Short URL