الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 01:01 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

"رايتس ووتش": يجب مواجهة التدهور الحاد لحقوق الإنسان فى تركيا

قوات الامن التركية

قوات الامن التركية

الثلاثاء، 28 يناير 2020 08:00 ص

تخضع تركيا للمراجعة الدورية الشاملة الثالثة أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف، الثلاثاء، وفى هذا الإطار قالت منظمة هيومن رايتس ووتش، إن مراجعة الوضع في تركيا أمام الأمم المتحدة يتيح فرصة للاعتراف بأزمة حقوق الإنسان في البلاد والتآكل الكبير في سيادة القانون.
 
وأشارت المنظمة الحقوقية في تقرير لها إلى أنه على مدار السنوات الأربع الماضية، قامت السلطات التركية باحتجاز ومحاكمة المعارضين الحكوميين والصحفيين والناشطين والمدافعين عن حقوق الإنسان بتهم فضفاضة وغامضة تتعلق بالإرهاب، وغير ذلك من التهم لممارستهم السلمية لحرية التعبير وغيرها من الأنشطة غير العنيفة.
 
 
وأضافت أنه تم تقييد الحق في التجمع وتكوين الجمعيات بشدة في جميع أنحاء البلاد، وقد مارست الحكومة سيطرة سياسية شديدة على المحاكم، التي أصدر قضاتها بسهولة شديدة أحكام قاسية في تحد لمعايير حقوق الإنسان.
 
وقال هيو ويليامسون، مدير قسم أوروبا وآسيا الوسطى في هيومن رايتس ووتش: "إن العدد الهائل من الصحفيين والسياسيين والنقاد الحكوميين القابعين في السجن والمحاكمة يقف في وجه التصريحات العلنية للحكومة التركية حول حالة حقوق الإنسان فى البلاد".
 
ودعا ويليامسون الدول المشاركة فى استعراض الأمم المتحدة الضغط على تركيا بشكل عاجل لمواجهة التدهور الحاد في احترام الحقوق والحريات الأساسية وإجراء إصلاح حقيقي.
 
وتقول هيومن رايتس ووتش إنه فى فترة ما بعد الانقلاب، استولى أردوغان على سلطات أكبر مع الأخذ بنظام رئاسي يزيل الضوابط والتوازنات ويضع القضاء تحت سيطرة السلطة التنفيذية.
Short URL

الأكثر قراءة