الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 06:05 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

لوس أنجلوس تايمز: أوروبا تنظر للصين كشريك عالمى وتتجاهل ترامب

كتبت: ماريان إبراهيم
الرئيس الفرنسى ماكرون والرئيس الصينى بينج

الرئيس الفرنسى ماكرون والرئيس الصينى بينج

الخميس، 07 نوفمبر 2019 08:00 م

ناقش تقرير لـ"لوس أنجلوس تايمز" تطور العلاقات التجارية والسياسية بين الصين وأوروبا، خاصة التقارب الفرنسي الصينى.

 

ذكر التقرير أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أصبح يلجأ للصين فى العديد من الأمور بدلا من واشنطن، كاتفاقية المناخ والاتفاقات التجارية أو حتى فى الشأن النووى الإيرانى.

 

الرئيس الفرنسى والرئيس الصينى
الرئيس الفرنسى والرئيس الصينى

 

زيارة الرئيس إيمانويل ماكرون إلى الصين هذا الأسبوع، تؤكد أن الولايات المتحدة تخاطر بتهميشها على المسرح العالمى فى عهد الرئيس ترامب، فلقطة ظهور الرئيس الصيني شي جين بينج وهو يتذوق عينات من النبيذ الفرنسي، والتي فرضت عليها إدارة ترامب مؤخرًا تعريفات جديدة ثقيلة، يحمل رسالة ذات مغزى بتطور العلاقات الصينية-الفرنسية.

 

إقرأ أيضاً:

رويترز: تعاون فرنسا والصين بشأن اتفاقية المناخ حاسم وأمريكا تنسحب منها

خسائر الحرب التجارية للولايات المتحدة والصين تصل لعشرات المليارات من الدولارات
 

ذكر التقرير أن الرئيس الفرنسي ماكرون يصور نفسه كمبعوث للاتحاد الأوروبي بأسره، وحاول نقل رسالة مفادها أن الكتلة قد تخلت إلى حد كبير عن ترامب، الذى لا يخفى ازدراءه للتحالفات الدولية.

 

نوه التقرير أن انسحاب إدارة ترامب رسميًا من اتفاقية باريس للمناخ 2015، زادت الفجوة بين الولايات المتحدة وأوروبا، فأصدرت فرنسا والصين "دعوة بكين" يوم الأربعاء لزيادة التعاون العالمي في مكافحة تغير المناخ وحماية أفضل للتنوع البيولوجي، كما استنكر البلدان انسحاب الولايات المتحدة.

 

Short URL

الأكثر قراءة