الإشراف العام خالد أبو بكر
رئيس التحرير محمود سعد الدين
التوقيت 12:47 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

عداد الأخبار الفالصو

13

13

15

الأحد، 15 سبتمبر 2019

فالصو

إشاعة

جارى التحقيق

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

اعرف بنفسك.. كيف أثر السلفيون على هوية الإسكندرية خلال السنوات الماضية؟

كتب: أحمد شكر
الإسكندرية

الإسكندرية

الأربعاء، 11 سبتمبر 2019 06:00 ص

من أجمل المدن المصرية، إن لم تكن أجملها على الإطلاق، إنها محافظة الإسكندرية عروس البحر الأبيض المتوسط، والعاصمة الثانية لمصر، وبالبحث فى تاريخ تلك المحافظة الساحرة تجد أنه حافل بالأحداث التاريخية  الهامة التى ملأت صفحات التاريخ، وكانت محافظة الإسكندرية تتمتع بهوية وثقافة خاصة بها، افقدتها خلال السنوات الماضية.
 
محافظة الاسكندرية
محافظة الاسكندرية
 
وأشار الكاتب الروائى إبراهيم عبد المجيد، أحد أبناء الإسكندرية المعاصرين للعصر الملكى فى الخمسينات، إن مدينة الإسكندرية كانت "مدينة عالمية" فى تلك الفترة الزمنية، حيث التنوع الثقافى الكبيرالتى كانت تحتضنه الإسكندرية فى تلك المرحلة التاريخية حيث تجد اليهود والإنجليز والأرمن واليونانيين وغيرهم من الأجانب فى شوارع الإسكندرية.
 
وأضاف الروائى خلال لقائه ببرنامج "90 دقيقة" مع الإعلامى محمد الباز، والذى يذاع عبر فضائية المحور، إن المدارس الابتدائية الحكومية بالمدينة كان فيها فريق لكرة الطائرة وكرة القدم والكشافة ومكتبة فى ذلك التوقيت، والفصل كان فيه 18 طالبا أو 20 على الأكثر.
 
وتابع: "عبد المجيد" إنه الآن تخلت الإسكندرية عن كل تلك السمات التى كانت تميزها قديمًا، مضيفًا إن الأراضى الزراعية بالمحافظة قد اختفت، وأن الإسكندرية أصبحت بذقن (فى إشارة لتوغل السلفيين فى المحافظة)، وأصبحت الإسكندرية رافضة لزيارات الأجانب والمسحيين لها بسبب "السلفيين".
 
 

اقرأ أيضًا:

إحباط تهريب أدوية ومكملات غذائية وملصقات بنقوش فرعونية فى الإسكندرية والسويس

 

Short URL

الأكثر قراءة