الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 12:45 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

مسئولة سابقة بالاتحاد الأوروبى تدق ناقوس الخطر: الأخبار الكاذبة ستقضى على الديمقراطية

كتبت: ماريان إبراهيم

الخميس، 04 يوليه 2019 03:38 م

حثت المديرة التنفيذية لمؤسسة المعرفة المفتوحة "كاثرين ستيهلر" الاتحاد الأوروبى للعمل بجد أكبر لمحاربة الأخبار الكاذبة، بحسب موقع "scotsman" الأسكتلندى.

 

ووجهت "ستيهلر" خطاب لرئيس المفوضية الأوروبية "جان كلود يونكر"، تدعو فيه إلى "إعطاء الأولوية" للعمل فيما يتعلق بالمنصات التى تبث عبر الإنترنت، وتفشل فى القيام بالمطلوب لمعالجة المعلومات المضللة.

 

Catherine Stihler
 

كما صرحت: "لم يتم تحقيق أى تطور كاف، فالكلام بدون أفعال ليس كافى بهذه المعركة، لنبنى مستقبل عادل وحر ومفتوح"، مضيفة انه "من الضرورى أن تولى المفوضية الأوروبية أولوية للعمل فيما يتعلق بالمنصات عبر الإنترنت التى لا تقوم باللازم لمعالجة المعلومات المضللة أو التى لا تفى بالوعود المقدمة".

 

كما شرح التقرير أن "ستيهلر" التى شغلت عضوية الاتحاد الأوروبى سابقا عن حزب العمل الأسكتلندى، تعتقد أن مؤسسات الاتحاد الأوروبى يجب أن تستخدم نفوذها لإجبار المنصات على الإنترنت لتوفير معلومات أكثر تفصيلاً تسمح بتحديد الجهات الفاعلة السيئة، والضغط على "جوجل" و "تويتر" لزيادة الشفافية، وتشجيع العمل المتقارب مع مدققى الحقائق لمنع انتشار المعلومات المضللة.

 

Stihler
 

ونصحت "كاثرين ستيهلر" بجعل المعلومات متاحة للجميع، مما يسمح للصحفيين والمطورين ومجتمع البحوث، بإجراء تحليل لعمليات التضليل، لفهم طبيعتها ومن يقف ورائها.

Short URL

الأكثر قراءة