الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 01:12 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

تقرير دولى يحذر من معاناة المناطق القاحلة بشدة بسبب تغير المناخ

الأرصاد الجوية

الأرصاد الجوية

الأربعاء، 21 أكتوبر 2020 02:35 م

كشف التقرير الفني للجنة الدولية للتغيرات المناخية، بشأن تغير المناخ والمياه، أن العديد من المناطق القاحلة ستعانى بشدة من تغير المناخ، وخاصة في نطاق المجتمعات الريفية الفقيرة، وكذلك النازحين داخليًا، هم الأكثر تعرضًا بشكل عام لمخاطر المناخ وأكثرهم عرضة لها، لذا فإن التكيف مع تغير المناخ لابد أن يتبلور على شكل سياسات استباقية طويلة الأجل واستراتيجيات وتخطيط متكامل لمعالجة الأسباب الجذرية لهذه الظاهرة ويضع الخطط اللازمة للتعامل معها ومواجهتها والحد من أخطارها.

واستعرض التقرير تأثيرات تغير المناخ على المياه باعتبارها تحديًا رئيسيًا للأمن المائي.


ويهدف التقرير إلى التركيز على تغير المناخ باعتباره تحديًا في إدارة وتقليل المخاطر، فضلاً عن الاستفادة من الفرص في دفع عجلة العمل المناخي في المنطقة العربية بالإضافة الى مبادرة العلاقة بين مخاطر المناخ(CRNI).

و قام المشاركون فى اسبوع القاهرة للمياه بمناقشة القضايا المتعلقة باستجابات السياسات وتقنيات النمذجة للتكيف مع التأثيرات المتوقعة.



كما تم تناول دور نظم المعلومات الجغرافية في دعم وتعزيز صنع القرار.



وقدمت الدكتورة كارولين كينج أوكومو، مركز المملكة المتحدة للبيئة والهيدرولوجيا (UKCEH) بتقديم عرض بعنوان "استجابات السياسات والشراكات في ظل مخاطر الجفاف الإقليمية المتزايدة."



وعرضت الدكتورة نهى دنيا، جامعة عين شمس بتقديم تجربة رائدة لأداة لتقييم تأثير سيناريوهات المناخ وسد النهضة على موارد المياه في مصر والاستخدامات المختلفة خاصة الزراعة والاستخدامات المختلفة بعنوان "نمذجة تأثيرات تغير المناخ على الأمن المائي في مصر" ، حيث تحسب هذة الاداة العجز في تخصيص الموارد المائية في الزراعة باعتبار أن تأثير المناخ بالتنسيق مع مشاريع الحفاظ على المياه يمكن أن يؤثر على الكثير من توافر مياه النيل فقد تم إجراء التقييمات لإثبات أن نماذج الإدارة ضرورية لتقييم الفوائد المحتملة لاستراتيجيات التطوير والإدارة المستقبلية التي قد تخفف من الآثار السلبية.



الدكتور محمد أحمد على أهمية التحول من مراحل الدراسات والأبحاث إلى مراحل التطبيق العملي والتنسيق مع صناع القرار بهذا الخصوص والمضي قدما في التنفيذ دونما انتظار للحكومات والهيئات الكبرى للمساعدة في تطبيق المشروعات المتعلقة بالتغير المناخي.



و استعرضت المهندسة هبة الحريري - المجلس العربي للمياه - مخاطر تغير المناخ متعددة الأبعاد والاستجابات المحتملة لمعالجة الثغرات المعلوماتية والتحليلية لاتخاذ قرارات مستنيرة وقائمة على الأدلة من خلال عرض تقديمي بعنوان " المعلومات الجغرافية المكانية من أجل بناء القدرة على الصمود في المنطقة العربية: العلاقة بين المياه والغذاء والضعف الاجتماعي" ، تناولت من خلاله غرفة المعلومات الجغرافية العربية(AGIR) من قبل جامعة الدول العربية والمجلس العربي للمياه التقرير الصادر والذي يشمل مجموعة كبيرة من الموضوعات التي تهدف إلى زيادة المعرفة للتمكن من تقييم أعمق في عدد من المجالات بما في ذلك: أهداف التنمية المستدامة، والمناخ، والمخاطر، والقدرة على الصمود والترابط
 

Short URL