الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 12:46 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

تحذير من كارثة بيئية بالبحر الكاريبى بسبب غرق ناقلة نفط فنزويلية.. فيديو

إيهاب محمد
سفينة فنزويلا

سفينة فنزويلا

الإثنين، 19 أكتوبر 2020 02:27 م

قالت حكومة ترينيداد وتوباجو إنها على اتصال دائم مع فنزويلا وذلك لمواجهة التهديد الذى تمثله ناقلة ناباريما التى تحتوى على أكثر من مليون برميل من النفط، والتى انقلبت فى خليج باريا، حيث تمثل خطورة.

وقالت وزارة الشئون الخارجية لمجموعة الكاريبى "كاريكوم" أن "حكومتنا لا تزال قلقة بشأن التهديد الذى قد يسببه انقلاب ناقلة نفط فنزويلية، للبيئة"، مشيرة إلى أن فريق الخبراء التابع لها مستعد للتوجه إلى المنطقة لتفقدها بعد انقلاب السفينة الفنزويلية، وفقا لصحيفة "ميلينيو" الإسبانية.

وأشارت حكومة ترينيداد وتوباجو إلى أنه على الرغم من اعتراف فنزويلا بأن السفينة كانت مائلة إلا أنها أكدت لها أنها استقرت، لذلك لم تعد تشكل خطر، ومع ذلك، أشارت وزارة ترنيداد وتوباجو إلى أنها تريد التأكد من ذلك وأنها قد ارسلت إلى الحكومة الفنزويلية عدة مرات.

 

ووافقت فنزويلا على السماح لفريق خبراء من الأرخبيل بعبور الحدود والوصول إلى السفينة، ولكن بعد 20 أكتوبر، وانتقدت حكومة ترينيداد وتوباجو فنزويلا، لأن السفير الفنزويلى أكد الخميس الماضى أن الصورة الفيروسية لميل السفينة ليست حقيقية وأن هذه الصورة التقطت قبل أكثر من شهر قبل أن يتم العمل على تثبيت السفينة وأن الأمر قد تحول الآن إلى معلومات مضللة".

 

وطالبت سفارة الولايات المتحدة فى ترينيداد وتوباجو بالتدخل فى الحادث البحرى، على الرغم من إعلانها أنها لن تصدر أى عقوبات فى حالة وجود وضع بيئى محتمل، ومع ذلك، ذكرت السفارة الأمريكية أن "الولايات المتحدة لا تزال قلقة بشأن المخاطر المحتملة على السلامة والبيئة التى تسببها السفينة". فى ضوء ذلك، حذر شركة PDVSA الفنزويلية الحكومية من تحمل مسؤولية الحدث "لتجنب أى كارثة بيئية فى المياه الفنزويلية".

الهيئة الوطنية للانتخابات تحدد 20432 لجنة لمرحلتى انتخابات مجلس النواب

وانتقدت المعارضة الفنزويلية التسرب،مشيرة إلى أن حدوث تسرب نفطى فى المحيط الأطلسى بسبب سفينة ناباريما " التى تحمل أكثر من مليون برميل نفط، وهى موجودة الآن. على وشك التسبب فى كارثة بيئية فى منطقة معرضة للخطر مثل خليج باريا.

"كرهت الرجالة".. نيللي كريم تزيد الشكوك حول انفصالها عن خطيبها

 

وقال نائب المعارضة روبرت الكالا على شبكة التواصل الاجتماعى تويتر أن "الضرر البيئى الذى يمكن أن يتسبب فيه الانسكاب النفطى فى هذه المنطقة المائية الهامة سيكون أكثر من كارثة، ولا يمكننا السماح بذلك الاهمال وعدم المسئولية وعدم الوعى البيئى لنظام الرئيس الفنزويلى نيكولاس مادورو.

 

Short URL