الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 11:18 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

"من طأطأ للزنزانة".. التفاصيل الكاملة لسقوط أخطر رجل فى الإخوان

كتب- إسلام جودة
الإخوانى محمود عزت

الإخوانى محمود عزت

الجمعة، 28 أغسطس 2020 09:08 م

قبل 7 سنوات هرب بعد فض اعتصامى رابعة والنهضة المسلحين، ارتكتب العديد من الجرائم الإرهابية، ومن وقتها وتلاحقه الأجهزة الأمنية، إنه محمود عزت،  القيادى الإخوانى الهارب مسؤول التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية و القائم بأعمال المرشد العام  أخطر رجل فى الإخوان، فهو المدير المالى والمخطط لكل كبيرة وصغيرة فى الجماعة، الذى سقط اليوم الجمعة فى قبضة وزارة الداخلية، خلال اختبائه في شقة في التجمع الخامس.
 
وزارة الداخلية أكدت في بيانها، أنه استمراراً إلي جهود وزارة الداخلية في التصدى إلي المخططات العدائية التى تستهدف تقويض الإستقرار و دعائم الأمن والنيل من مقدرات البلاد ورصد تحركات القيادات الإخوانية الهاربة التى تتولى إدارة التنظيم الإخوانى على المستويين الداخلى والخارجي، حيث وردت معلومات إلي قطاع الأمن الوطني باتخاذ القيادي الإخواني الهارب “محمود عزت”، ا وهو لقائم بأعمال المرشد العام ومسؤول عن التنظيم الدولي لجماعة الإخوان الإرهابية من إحدى الشقق السكنية في منطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة مؤجراً وكراً لاختبائه على الرغم من الشائعات التى روجت و دأبت لها قيادات التنظيم بتواجد المذكور خارج البلاد بهدف تضليل أجهزة الأمن”.
 
وأشارت الداخلية إلى أنه عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا و مداهمة الشقة المشار إليها وضبط الإخوانى المذكور، وقد أدت عمليات التفتيش عن العثور على العديد من أجهزة الهواتف المحمولة و الحاسب الآلى التي تشتمل علي العديد من البرامج المشفرة من أجل تأمين إدارته و تواصلاته مع قيادات وأعضاء التنظيم داخل وخارج البلاد، بالإضافة إلي بعض الأوراق التنظيمية التي تشتمل علي مخططات التنظيم التخريبية.
 
وأضافت الوزارة إلي أن القيادى الإرهابى المذكور هو المسؤول عن تأسيس الجناح المسلح بالتنظيم الإخواني الإرهابي وهو المشرف على إدارة العمليات الإرهابية والتخريبية التي ارتكبها التنظيم في البلاد عقب ثورة 30 من يونيو 2013 وحتى ضبطه والتي كان من أهمها ما يلي:
 
1-حادث اغتيال الشهيد العميد وائل طاحون أمام منزله في منطقة عين شمس خلال عام 2015.
 
2-حادث اغتيال النائب العام الأسبق الشهيد “هشام بركات” خلال خروجه من منزله باستخدام سيارة مفخخة، والتي أدت إلي إصابة 9 مواطنين في خلال عام 2015.
 
3-محاولة اغتيال النائب العام المساعد الأسبق المستشار” زكريا عبدالعزيز” ، باستخدام سيارة مفخخة بالقرب من منزله في التجمع الخامس خلال عام 2016.
 
4-حادث اغتيال العميد أركان حرب “عادل رجائي” أمام منزله في مدينة العبور خلال عام 2016.
 
5- حادث تفجير سيارة مفخخة أمام معهد الأورام خلال شهر أغسطس عام 2019 والتي أدت إلي مصرع 20 مواطنا وإصابة 47.
 

إشرافه على كل أوجه النشاط الإخواني الإرهابي ومنها:-

 
1-توليه مسؤولية توفير الدعم المالي له وتمويل كل أنشطته و إدارة حركة أموال التنظيم ،كذ لك قيامه بالدور الرئيسي عن طريق عناصر التنظيم في الخارج في تمويل و دعم المنظمات الدولية المشبوهة واستغلالها فى الإساءة إلي البلاد ومحاولة ممارسة الضغوط عليها فى عدد من الملفات الدولية.
 
2- تتولي الكتائب الإلكترونية الإخوانية إعداد الأخبار المفبركة والإسقاط على الدولة و إدارة حرب الشائعات بهدف تأليب الرأي العام و إثارة البلبلة .
 
يشار إلى أن المذكور محكوم عليه غيابياً في عدد من القضايا على النحو التالي:
1-المؤبد في القضية رقم 6187/2013 وهي جنايات قسم المقطم (أحداث مكتب الإرشاد).
 
2-الإعدام في القضية رقم 56458/2013 وهي جنايات قسم أول مدينة نصر (تخابر).
 
3-المؤبد فى القضية رقم 5116/2014 وهي جنايات قسم مركز سمالوط (أحداث الشغب والعنف بالمنيا).
 
4- الإعدام فى القضية رقم 5643/2013 وهي جنايات قسم أول مدينة نصر (الهروب من سجون وادى النظرون).
 
ومطلوب ضبطه وإحضاره في عدد من القضايا الخاصة في العمليات الإرهابية وتحركات التنظيم الإرهابي.
 
و تم اتخاذ الإجراءات القانونية، وتضطلع نيابة أمن الدولة العليا بالعمل علي مباشرة التحقيقات.
 
وأكدت وزارة الداخلية على الاستمرار في التصدي بكل حسم إلي أي محاولات تستهدف النيل من استقرار الوطن و العمل علي ضبط العناصر المخططة والمنفذة لذلك
Short URL