الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 02:35 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

لتجنب الإصابة بفيروس كورونا.. هل علينا مقاطعة المنتجات المستوردة من الصين؟

كتبت: إسراء عبد القادر
البضائع

البضائع

الأحد، 16 فبراير 2020 03:30 م

رعب كبير أصبح يحتاج العالم أجمع بخصوص كل ما هو صيني، وذلك بعد تفشى فيروس كورونا القاتل، انطلاقًا من مركز ظهور أول حالات إصابة به في مدينة ووهان الصينية، وبمجرد انتقاله لدور أخرى، وظهور حالات إصابة عديدة في دول أسيوية وأوروبية أصبح الرعب ينتاب الجميع عند التعامل مع كل ما هو صيني.

 

وأصبح الحديث عن مقاطعة المنتجات والبضائع الصينية أمرًا مطروحًا على الساحة، وذلك لتجنب انتقال الفيروس القاتل، وهو ما يطرح تساؤلًا هامًا، هل علينا مقاطعة المنتجات الصينية المستوردة لتجنب انتشار فيروس كورونا؟

 

بضائع1
بضائع

 

والإجابة على هذا التساؤل تجيب عليه الطرق التي أعلنت منظمة الصحة العالمية عنها بشكل رسمي بأنها تكون وسائل لانتشار الفيروس المستجد، والتي لم يأتى من ضمنها عدم استخدام المنتجات الصينية المستوردة.

 

اقرأ أيضًا:

- نجيب على السؤال الأشهر.. هل تسبب القرفة الإجهاض؟ 

- أحذرى.. "السرنجة" لدواء الأطفال.. عادة خطرة وفالصو

 

وبشكل تفصيلى أكتر فعلينا أن نذكر في البداية أنه لا يوجد دليل علمي واحد على إمكانية انتشار الفيروسات عبر الشحن الدولي والبضائع بما في ذلك فيروسات السارس ومنها فيروس كورونا، حيث أنه بالعادة تميل الفيروسات الباردة إلى البقاء على قيد الحياة خارج جسم الإنسان بعمر يقل عن ٢٤ ساعة.

 

 

بالإضافة إلى أن حالات الإصابة بفيروس كورونا  تتطلب اتصال فعلي بالمريض مثل أفراد الأسرة والأصدقاء والمستشفيات، ومنظمة الصحة العالمية فقط حذرت من السفر من وإلى الصين تجنباً للعدوى والصين تعمل ما بوسعها لحصر المرض وعزل المرضى، ولكن التعامل مع المنتجات الصينية آمن، ولا يمكن للفيروس أن ينتقل عبرها، ولكن ذلك المعتقد انتشر بسبب الخوف من كل ما هو صيني.

 

وأعلنت اللجنة الوطنية للصحة في الصين ،اليوم، أنها تلقت تقارير بتسجيل 2009 حالات إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، و 142 وفاة جديدة أمس السبت، ليرتفع إجمالي حالات الإصابة المؤكدة في شتى أنحاء البلاد إلى 68584 بالإضافة إلى 1666 وفاة حتى نهاية يوم أمس.

 

وذكرت اللجنة –في تقريرها اليومي- أن حالات الوفيات المسجلة أمس جاءت بواقع 139 وفاة في مقاطعة هوبي (مركز انتشار الفيروس) بوسط البلاد، واثنتان في سيتشوان، وواحدة في هونان.

 

وأضافت اللجنة أن 11272 مريضا لا يزالون في ظروف صحية خطيرة، و 8228 يشتبه بإصابتهم بالفيروس، فيما بلغ إجمالي عدد الأشخاص الذين غادروا المستشفيات بعد تماثلهم للشفاء 9419 شخصا حيث خرج 1323 شخصا من المستشفى أمس بعد شفائهم.

 

وتابعت اللجنة أن 529418 شخصا كانوا على اتصال وثيق بمرضى مصابين تم تعقبهم، فيما مايزال 158764 منهم تحت الملاحظة الطبية.

Short URL

الأكثر قراءة