الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 02:36 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

هل كان القديس فلانتاين راهبا وزنا بامرأة فقتلوه؟.. كذبة هنقولك حقيقتها

كتبت: إسراء عبد القادر
عيد الحب

عيد الحب

الجمعة، 14 فبراير 2020 06:23 م

موجة من الشائعات والأكاذيب تنتشر على صفحات التواصل الاجتماعى بالتزامن مع المناسبات الهامة، ويعد عيد الحب واحدًا من المناسبات التي تنشر الصفحات عنها المعلومات المغلوطة، فعن طريق "بوست فالصو"، زعم أن فلانتاين هو في الأصل راهب نصرانى زنى بامراة أحبها، فقتل، وهو ما تسبب في تخليد ذكراه فيما يسمى بعيد الحب، وهو البوست الذى لاقى تفاعلًا كبيرًا وتمت مشاركته على نطاق واسع، فما حقيقة ذلك؟.

 

بوست فالصو8
بوست فالصو

 

بالبحث عن أصل الاحتفال بعيد الحب، او الفلانتاين وجدنا أنه هناك العديد من الأساطير الأخرى وراء Saint Valentine. أحدهما هو أنه في القرن الثالث بعد الميلاد يقال إن فلانتين، الذي كان قسيسًا، تحدى ترتيب الإمبراطور كلوديوس وقام بحفلات الزفاف المسيحية سرا للأزواج ، مما سمح للأزواج المتورطين بالهروب من التجنيد الإجباري.

عيد الحب
عيد الحب

 

وتدعي الأسطورة أن الجنود كانوا متفرقين في هذا الوقت، لذا كان هذا إزعاجًا كبيرًا للإمبراطور، ويذكر الرواية أنه "لتذكير هؤلاء الرجال بوعودهم ومحبة الله ، قيل إن القديس فالنتين قام بقطع قلوبهم عن الرق" ، مما أعطاهم هؤلاء الجنود والمسيحيين المضطهدين، وهو أصل محتمل للاستخدام الواسع النطاق للقلوب في سانت يوم عيد الحب.

 

اقرأ أيضًا:

- الجزء الرابع من المسلسل الشهير La casa de papel كل ما تريد أن تعرف عنه

- الفيلم الساخن "سيدة الأقمار السوداء" من خدعنا؟ حسين فهمى أم المخرج؟

 

عيد الحب1
عيد الحب

 

وهناك أسطورة أخرى هي أنه رفض التضحية للآلهة الوثنية، لكونه مسجونًا لهذا السبب، فقد أدلى فالنتين بشهادته في السجن، وشفى من خلال صلواته ابنة السجين الذي كان يعاني من العمى، في يوم إعدامه، تركها ملاحظة تم توقيعها، "عيد الحب".

 

Short URL

الأكثر قراءة