الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 11:10 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

عض الأظافر والأقلام وعدم استخدام "الشاليمو".. عادات فالصو تضر بالأسنان أوعى تعملها

محمد حجازى
الأسنان

الأسنان

الأربعاء، 05 فبراير 2020 07:00 م

الأسنان تعد أحد الأعضاء التي يهتم الإنسان بمظهرها بشكل كبير من حيث تنظيفها باستمرار، حيث أنها تعد واجهته إلا أن البعض يرتكب عادات ضارة بالأسانان في نفس الوقت دون أن يدرى تضر بها، ويصل الأمر إلى تساقطها.

 

الدكتور كريستوفر أور، وضع مجموعة من العادات التي تسبب تآكل مينا الأسنان وغيرها من الأضرار، خاصة في منتصف العمر، حيث كشف طبيب الأسنان الرائد في طب الأسنان  بلندن، عن بعض العادات السيئة البسيطة التي يمكن أن تدمر الأسنان على المدى الطويل.

 

تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل قوى

من بني العدادات غير السليمة للتعامل مع الأسنان التنظيف العنيف لها حيث قد يؤدي إلى تلف الأسنان واللثة، ويمكن أن يسبب هذا مشكلات مثل تآكل المينا وتراجع اللثة، الأمر الذي قد يؤدي بدوره إلى حساسية الأسنان، وينصح باستخدام فرشاة أسنان كهربائية لأن هذا النوع من الفرشاة تفاعلي وتعطيك ملاحظات حول تقنية التنظيف.

 

 

اقرأ أيضاً:

- نجيب على السؤال الأشهر.. هل تسبب القرفة الإجهاض؟ 

- أحذرى.. "السرنجة" لدواء الأطفال.. عادة خطرة وفالصو

 

من بين العدادات التي ذكرها تدخين السجائر الإلكترونية كبديل أكثر أمانا للتدخين التقليدي، لكن استنادا لما رأه  فإن الأمر لا يبدو كذلك، وهناك الكثير مما لا نعرفه عن السجائر الإلكترونية التي يستمر البحث حولها، حيث أن السجائر الإلكترونية تغيير لون الأسنان، كما ارتبطت بعض منتجاتها بالتسوس بسبب المحتويات السكرية، وتضر بصحة اللثة بسبب وجود النيكوتين.

 

كما أن تدخين السجائر الإلكترونية يؤدى إلى جفاف الفم أيضا والذي يمكن أن يؤدي إلى رائحة الفم الكريهة، وتقرحات الفم وكذلك التسوس.

 

الشاليمو

عدم استخدام الشفاط البلاستيكي "الشاليمو" يعتبر أو أي نوع آخر من الشفاطات، مفيدا لحماية الأسنان الأمامية من الاتصال المباشر بالمشروبات الحمضية والسكرية مثل عصائر الفاكهة الطبيعية والمشروبات الغازية، وهو بالتالي ما يساعد على تقليل تصبغ الأسنان وتآكلها الخفيف إلى الشديد، اعتمادا على وتيرة الاستهلاك، وبذلك، إذا كنت ترغب في تناول مشروب غازي أو حمضي آخر، فمن الأفضل استخدام الشفاط حتى لا يلامس المشروب أسنانك.

 

 

كما أن استخدام الأسنان في قضم شيء لم تصممه الطبيعة يكون له دائما آثار سيئة، ويمكن لأشياء مثل مضغ الأقلام أو فتح العبوات أو عض الأظافر، أن يكسر الأسنان أو يجعلها رقيقة، وهذه الممارسات تدفع الأسنان إلى التآكل على المدى الطويل، كما أن مضغ أشياء مثل الأقلام قد يؤدي إلى الإصابة بالعدوى لأنه من غير المعروف ما الذي يمكن أن تحمله بداخلها.

 

التدخين

التدخين سيء لفمك بطرق عديدة، حيث أنه يسبب تصبغ الأسنان، ويولد رائحة فم كريهة فضلا عن أنه يضر باللثة. وإذا كنت تعاني بشكل طبيعي من مشكلات اللثة، فستزيد المشكلة سوءا، ويشار إلى أن التدخين يبطئ شفاء أي جروح في الفم ويزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الفم.

 

 

تناول الوجبات الخفيفة

لا يتعلق الأمر بعدد قطع الفاكهة التي يتم استهلاكها في اليوم، بل بكيفية تناولها على مدار اليوم، ففي كل مرة تأكل فيها وجبة، خاصة السكرية منها، تصنع البكتيريا الموجودة في الفم حمضا، قد يؤدي إلى تسوس الأسنان.

 

وسيقوم لعابك بتحييد الحمض بشكل طبيعي على مدار فترة تتراوح من 20 إلى 30 دقيقة، لكن في كل مرة تأكل فيها  شيئا ما، سيعاد صنع الحمض، لذلك، إذا كنت تتناول وجبة خفيفة بشكل مستمر، فإن أسنانك تتعرض لهجوم حمضي من البكتيريا طوال اليوم.

 

لذلك، يجب أن تحاول تجنب تناول الوجبات الخفيفة بين الوجبات الأساسية لأن أسنانك تحتاج إلى وقت للتعافي من الأضرار الناجمة عن الطعام الذي تتناوله، إذا كنت قد أكلت شيئًا حمضيا، فانتظر 30 دقيقة على الأقل قبل تنظيف الأسنان بالفرشاة للسماح بتكوين لعاب يكفي لحماية مينا أسنانك.

 

تناول المشروبات الرياضية

الأشخاص الذين يستهلكون مواد كهذه، كجزء من ممارسة التمارين الرياضية لديهم مستويات أعلى من تسوس الأسنان الناجم عن ارتفاع نسبة السكر في هذه المنتجات، وأظهرت الأبحاث أن هناك علاقة بين التدريب القوي ومشكلات الأسنان.

Short URL