الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 03:07 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

كيف يساهم جهاز تنظيم سوق الغاز فى زيادة الاستثمارات بقطاع البترول؟

كتب أحمد صلاح
حقل غاز - أرشيفية

حقل غاز - أرشيفية

الجمعة، 18 أكتوبر 2019 05:00 م

قالت إنجى عدلى المدير العام بجهاز تنظيم أنشطة سوق الغاز، إن تدشين الجهاز القومى لتنظيم أنشطة سوق الغاز يعد أحد الإنجازات الكبرى فى قطاع البترول حتى تكتمل خطة القطاع لتصبح مصر محورا عالميا لتداول الطاقة فى المنطقة.

 

وأضافت خلال كلمتها بأحد جلسات المؤتمر والمعرض الدولى العاشر لدول حوض البحر المتوسط (موك 2019)، الذى يعقد هذا العام تحت شعار "التكامل بين ضفتى البحر المتوسط" أن جهاز تنظيم أنشطة سوق الغاز يضع الإطار القانونى والتنظيمى بهدف تحرير سوق الغاز وإتاحة الفرصة أمام مشاركة القطاع الخاص للدخول والمنافسة فى سوق بيع الغاز لتوفير إمدادات جديدة تواكب احتياجات النمو الاقتصادى.

 

- وائل غنيم يعتذر للجيش عن أخطاء "يناير": كنت عيل قليل الأدب!

- هل ضرب السادات سدود أثيوبيا بالطيران؟.. حقيقة الحكاية المنتشرة


وأضافت يقوم دور الجهاز على تنظيم ومراقبة الأنشطة الاحتكارية للشركات فى سوق ‏الغاز وتحديد أسعار الخدمات، لإيجاد منافسة قوية فى سوق الغاز، وأيضًا ‏تحديد أسعار الغاز والتى سوف تخضع لآليات العرض والطلب وذلك فى اتجاه تحرير ‏سوق الغاز تدريجيًا من خلال التعاون والتنسيق مع الكيانات الحالية بقطاع البترول.‏

 

وأشارت إلى ان مجلس إدارة الجهاز اعتمد تفعيل اختصاصات الجهاز خلال الفترة المقبلة ‏والتى تشمل إجراءات اصدار ومنح تراخيص أنشطة سوق الغاز وتعديلها وتجديدها أو وقفها أو ‏إلغائها وتحديد الأسس العامة التى يلتزم بها الأطراف المرخص لهم بعد استيفاء جميع ‏الاشتراطات والموافقات اللازمة.

 

وأوضحت ان إنشاء سوق غاز تنافسى يعتمد على التغييرات الهيكلية والمؤسسية وعلى رأسها تفعيل دور جهاز تنظيم سوق الغاز مع وضع منهج حكومى يفصل النقل عن الأنشطة التجارية وزيادة سعات الشبكة القومية للغازات الطبيعية مع اشراك المؤسسات المالية للوصول الى سوق كاملة التحرر فى مجال الغاز الطبيعى بما يسهم فى جذب المزيد من الاستثمارات وتدفق إمدادات الغاز لدعم خطط مصر لتصبح مركزاً إقليمياً لتجارة وتداول الغاز والبترول.

 

ويعد تدشين جهاز تنظيم سوق الغاز أحد المحاور فى خطة مصر للتحول لمركز اقليمى للطاقة.

 

ومنتصف شهر يناير 2019 اتفقت 7 دول على إنشاء "منتدى غاز شرق المتوسط" على أن يكون مقره العاصمة المصرية القاهرة.

 

 

ووفقا لبيانات وزارة البترول فإن الدول المؤسسة للمنتدى هم مصر والأردن وفلسطين وإسرائيل وقبرص واليونان وإيطاليا.

 

 

ويأتى إنشاء المنتدى فى إطار سعى مصر للتحول لمركز إقليمى للطاقة فى المنطقة.

 

وقالت وزارة البترول فى البيان إن من أهداف المنتدى العمل على إنشاء سوق إقليمية للغاز وترشيد تكلفة البنية التحتية وتقديم أسعار تنافسية.

 

أضافت الوزارة أنه يمكن لأى من دول شرق المتوسط المنتجة أو المستهلكة للغاز، أو دول العبور، الانضمام لعضوية المنتدى لاحقا.

 

وكان رؤساء مصر واليونان وقبرص قرروا من حيث المبدأ إنشاء هذا التجمع خلال قمة ثلاثية عقدوها فى أكتوبر الماضى فى اليونان.

Short URL

الأكثر قراءة