الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 01:18 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

هل تبرأ "مبارك" من علاقته برجل الأعمال الراحل حسين سالم فى قضية القرن؟.. فالصو هيقولك

أحمد إسماعيل
هل تبرىء الرئيس الأسبق مبارك من علاقته برجل الأعمال الراحل حسين سالم في قضية القرن؟.. فالصو هيقولك

هل تبرىء الرئيس الأسبق مبارك من علاقته برجل الأعمال الراحل حسين سالم في قضية القرن؟.. فالصو هيقولك

الخميس، 15 أغسطس 2019 03:00 م

من أشهر القضايا التي شهدتها المحاكم المصرية قضية اتهام الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك ونجليه علاء وجمال ورجل الأعمال الراحل حسين سالم وأخرين بالقتل العمد للمتظاهرين خلال ثورة 25 يناير، والفساد المالى والرشوة، واستغلال النفوذ والإضرار العمدى بأموال الدولة، والحصول على منافع وأرباح مالية لهم ولغيرهم وتصدير الغاز.

 

الأمر المثير للدهشة أنه رغم المعروف عن الصداقة القوية بين رجل الأعمال حسين سالم والرئيس الأسبق حسنى مبارك، وفقا لتقارير جهات أمنية عدة، فأن ما دار في تحقيقات النيابة العامه بشأن علاقة حسين سالم بالرئيس الأسبق مبارك، جاءت عكس كل التقارير الأمنية الواردة من أجهزة مختلفة، حيث أنكر مبارك هذه العلاقة بشكل غريب، ويعيد "فالصو" نشر تلك التحقيقات الرسمية التي كشفت عنها أوراق القضية حينذاك، حيث جاءت الأسئلة كالتالى:

 

سأل المحقق "مبارك " قائلا: ما صلتك برجل الأعمال حسين سالم؟

فأجاب "مبارك" قائلا حسين سالم رجل أعمال مثل رجال الأعمال الآخرين، قابلته مرة واحدة فى أمريكا أيام تولى منصب نائب رئيس الجمهورية، واستعنت به مع مجموعة من رجال الأعمال فيما بعد للتنمية فى سيناء.

 

سأل المحقق "مبارك": هل تربطك برجل الأعمال حسين سالم صداقة أو علاقة أخرى؟

أجاب "مبارك" بالنفى قائلا: لا.. وهى معرفة مثل أى رجل أعمال.

 

سأل المحقق"مبارك": هل قمت بتكليف حسين سالم بتأسيس شركة شرق البحر الأبيض المتوسط للغاز؟

أجاب "مبارك" قائلا: محصلش، ولم أكلفه بتأسيس شركة، واللى كلفه بذلك الدكتور عاطف عبيد رئيس الوزراء.

 

سأل المحقق"مبارك": ما قولك فيما ورد بتقرير لجنة الخبراء المنتدبة من النيابة العامة من أن الشركة التى يساهم فيها حسين سالم قد حصلت على منفعة دون وجه حق، وتقدر قيمة هذه المنفعة بـ 2 مليار و861 مليونًا و85 ألفًا و250 دولارًا أمريكيّا بعد صدور قرار مجلس الوزراء فى 18 سبتمبر 2000 ومبلغ 9 مليارات و475 مليونًا و160 ألفًا و625 دولارًا بعد توقيع الاتفاقية فى 13 يونيو 2005

.

أجاب "مبارك" معرفش، وأول مرة أسمع هذا الكلام.

 

سأل المحقق"مبارك": هل توجد أىٍّ معاملات بين أفراد أسرتك وحسين سالم من أى نوع؟

أجاب "مبارك": لا، مفيش سوى شراء خمس فيلات، واحدة لى وواحدة لجمال، وواحدة لعلاء، وفيلتين "شرك" ما بين علاء وجمال.

 

سأل المحقق" مبارك": بشأن تفاصيل شراء الفيلات من حسين سالم؟

أجاب "مبارك" قائلا: تم شراء هذه الفيلات فى التسعينيات على ما أذكر، وتم تسليمها بدون تشطيب على المحارة، وغير متذكر المساحات بتاعتها، وتمت بثمن فيلتى بـ 500 ألف والفيلتين الأخريين كل واحدة بـ 300 ألف، وأذكر استدعينا بتوع الشهر العقارى لتسجيل العقود.

 

سأل المحقق"مبارك": هل كان ثمن شراء الفيلات يتناسب مع ثمن المثل وقت الشراء؟

أجاب "مبارك" معرفش، لكن أنا أول واحد اشتريت منه، وهو كان عنده فيلات كتير، وبعد ما أنا اشتريت اشترى منه ناس كتير، أذكر منهم السلطان قابوس، وإبراهيم نافع، وجمال عزب رجل الأعمال.

 

سأل المحقق "مبارك" ثبت من الاطلاع على صور عقود شراء الفيلات أن الفيلا الخاصة بك ومساحتها 1564 مترًا سدد عنها ثمن 500 ألف، فى حين تم سداد ثمن شراء فيلا جمال مبارك وعلاء مبارك البالغ مساحة كل منها 1960مترًا و1840 مترًا بمبلغ 400 ألف جنيه، فى حين سدد ثمن الفيلتين البالغ مساحة كل منهما 1085 مترًا 300 ألف جنيه، فما تفسيرك للاختلاف فى الثمن وعدم تناسب مساحة الفيلا الخاصة بك مع الثمن المدفوع؟

أجاب "مبارك" قائلا معرفش، وأنا دفعت المبلغ باعتبار أن المساحات بتاعت الفيلات كلها كانت متداخلة مع بعض.

 

سأل المحقق" مبارك"ما قولك فيما ورد بمحضر تحريات مباحث الأموال العامة من أن ثمن شراء الفيلات الخاصة بكم من شركة حسين سالم لا يتناسب مع ثمن المثل فى وقت الشراء، وأنه يقل كثيرًا عن الثمن المناسب، وأنه ثبت من الاطلاع على عقود شراء شركة المهندسون المصريون للاستثمار العقارى شراؤها لعدد من الفيلات بمساحة 750 مترًا للواحدة فى أماكن أقل تميزًا بمبلغ يتراوح بين مليون جنيه و300 ألف جنيه إلى مليون وتسعمائة ألف جنيه؟

أجاب "مبارك" قائلا: معرفش.

 

سأل المحقق"مبارك": هل عهدت إلى حسين سالم بالوساطة أو الوكالة فى إبرام صفقات للسلاح أو نقله خاصة بالدولة؟

أجاب "مبارك" بالنفى قائلا.. اللى أعرفه إن حسين سالم كان بيقوم بنقل الأسلحة من أمريكا فى السبعينيات من خلال شركة تضمه هو وكمال أدهم المستثمر ومستشار ملك السعودية السابق، وأحد عملاء سى. آى. إيه، ثم حلت هذه الشركة بعد وفاة كمال أدهم، وعلى وجه الدقة معرفش مصيرها إيه.

 

سأل المحقق"مبارك" ما قولك فيما ورد بمذكرة معلومات هيئة الأمن القومى بوجود ارتباط وثيق بينك وبين رجل الأعمال حسين كمال الدين سالم، واللواء منير ثابت من خلال تأسيسكم لشركة وايت وينجر بباريس التى تمارس نشاطًا فى الاتجار بالأسلحة؟

أجاب "مبارك" هذا الكلام غير صحيح، وكاذب تمامًا، وليس لى علاقة بهذه الشركة، أو أى شركات تمارس نشاطًا تجاريّا من أى نوع.

Short URL

الأكثر قراءة