الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 04:56 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

تراجع الطلب على السيارات التوك توك بعد تطبيق زيرو جمارك.. اعرف التفاصيل

أحمد صلاح
سيارات - أرشيفية

سيارات - أرشيفية

الجمعة، 09 أغسطس 2019 10:29 م

تحولت شركة جى بى أوتو إلى الخسارة خلال الربع الثانى من 2019 لتسجل صافى خسائر بقيمة 8.9 مليون جنيه مقابل أرباح تبلغ 171 مليون جنيه خلال نفس الفترة العام الماضى.

 

وانخفضت أرباح جى بى أوتو من سيارات الركوب خلال النصف الثانى من العام بنسبة 72.2% لتسجل 70.1 مليون جنيه مقابل 252.2 مليون جنيه فى نفس الفترة العام الماضى.

 

وتراجعت إيرادات الشركة من سيارات الركوب بنسبة 42.8% خلال الفترة من أبريل إلى يونيو الماضيين لتصل إلى 1.52 مليار جنيه مقابل 2.65 مليار جنيه فى نفس الفترة العام الماضى.

 

لماذا تكبدت جى بى أوتو كل هذه الخسائر؟

فترة الربع الثانى من العام 2019 شهدت استمرار تداعيات التحديات التى واجهتها الشركة منذ نهاية العام الماضي". وفقا لما قاله رؤوف غبور، رئيس مجلس إدارة والعضو المنتدب لشركة جى بى أوتو، فى بيان صادر عن الشركة، مضيفا "لا يزال سوق سيارات الركوب المصرى يعانى من تراجع فى معدلات الطلب أقل من المتوقع".

 

وأشار إلى أن تراجع معدلات الطلب على سيارات الركوب فى مصر، تسبب فى انخفاض إيرادات وأرباح شركة جى بى أوتو خلال الربع الثانى من العام الجارى.

 

ودشن نشطاء على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك" حملة "خليها تصدي" مطلع يناير 2019 لمقاطعة شراء السيارات لحين تخفيض وكلاء العلامات التجارية هوامش أرباحهم بزعم أنها مبالغ فيها.

 

وأضاف أن الأنماط الاستهلاكية للعملاء تحولت إلى تفضيل السيارات الفاخرة المستوردة على تلك التى يتم تجميعها محليًا أو المستوردة من خارج الاتحاد الأوروبى.

ومع بداية العام الجارى بدأت مصلحة الجمارك تفعيل قرار إعفاء السيارات من الجمارك وفقًا لاتفاقية الشراكة المصرية الأوروبية، أو ما يعرف بـ "زيرو جمارك" على السيارات ذات المنشأ الأوروبى.

 

وبحسب غبور فإن هذه المستجدات لا يمكن ضمان استدامتها ويجب اتخاذ الإجراءات التصحيحية اللازمة لحماية أنشطة التصنيع المحلية والمعرفة التقنية والتصنيعية والقدرات التى يحظى بها سوق الصناعات الوطنى.

 

وطالب غبور بتوفير فرص متكافئة لجميع الشركات المتواجدة بسوق السيارات بهدف دعم استقرار السوق وتحسين استخدام موارد الدولة من العملات الأجنبية وكذلك إيرادات الرسوم الجمركية.

انخفاض مبيعات التوكوك

وانخفضت إيرادات الشركة من الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات "توك توك" بنسبة 63%، خلال الربع الثانى من العام الجارى إلى 293 مليون جنيه مقابل 791.2 مليون جنيه خلال نفس الفترة العام الماضى.

 

كما هوت أرباح الشركة من الدراجات البخارية ذات العجلتين والثلاث عجلات بنسبة 63.7% لتسجل 39.6 مليون جنيه خلال الربع الثانى من العام، مقابل نحو 109 ملايين جنيه نفس الفترة العام الماضى.

 

التوك توك
التوك توك

وقالت الشركة فى بيانها: إن مبيعات الدراجات البخارية ذات الثلاث عجلات "توك توك" قد تأثرت بالقيود الجديدة المفروضة على ترخيصها، الأمر الذى أدى إلى تراجع العرض من السوق المصرى، الذى يتسم بارتفاع معدلات الطلب.

 

وفى نوفمبر الماضى أصدر مجلس الوزراء قرارًا للمحافظين بوقف إصدار تراخيص جديدة لـ"التوك توك" لفترة مؤقتة.

 

وبحسب غبور فإن "تلك التداعيات أدت إلى تقييد حركة السوق الحيوى للدراجات البخارية ذات الثلاث عجلات، والتى تمثل مصدرًا لتوفير فرص العمل وأحد البدائل العملية لانتقال عشرات الملايين من المصريين ذوى الدخول المنخفضة داخل المناطق التى لا تغطيها وسائل النقل التقليدية".

 

وأشار إلى "ارتفاع أسعار أجرة النقل بالتوك توك بشكل ملحوظ خلال 5 أشهر من فرض تلك القيود، والتى أصبحت تمثل عبئًا إضافيًا على الفئات الأشد احتياجًا من أصحاب الدخول المنخفضة".

 

توقع غبور نمو مبيعات الدراجات البخارية ذات الثلاث العجلات بالتزامن مع ارتفاع عدد الدراجات المسموح بترخيصها.

 

Short URL

الأكثر قراءة