الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 09:36 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

الصين تبدأ استخدام لقاح "عسكرى" لكورونا

أحمد صلاح
كورونا - أرشيفية

كورونا - أرشيفية

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 08:00 م

حصل الجيش الصينى على الضوء الأخضر لاستخدام لقاح لكوفيد-19 طورته شركة كانسينو بيولوجيكس مع وحدة أبحاث عسكرية، بعدما أثبتت التجارب السريرية أنه آمن وفعال إلى حد ما.

 

واللقاح الذى يُطلق عليه اسم (أيه.دي.5-إن.كوف) هو أحد 8 لقاحات تطورها شركات صينية وباحثون حصلت على موافقة لتجربتها على البشر للوقاية من المرض التنفسى الذى يسببه فيروس كورونا، كما حصل اللقاح على الموافقة لتجربته على البشر فى كندا، بحسب ما أوردته وكالة "رويترز".

 

وقالت كانسينو إن اللجنة العسكرية المركزية الصينية صادقت على استخدام الجيش للقاح فى 25 يونيو ٢٠٢٠ لمدة سنة، واللقاح من تطوير كانسينو ومعهد بكين للتكنولوجيا الحيوية التابع لأكاديمية العلوم الطبية العسكرية.

 

وقالت كانسينو: "يقتصر استخدام (أيه.دي.5-إن.كوف) حاليا على الاستخدام العسكرى ولا يمكن توسيع استخدامه دون الحصول على موافقة إدارة الدعم اللوجيستي"، فى إشارة إلى الإدارة التابعة للجنة العسكرية المركزية التى وافقت على استخدام اللقاح.

 

وقالت الشركة إن المرحلتين الأولى والثانية من التجارب السريرية أظهرتا إن اللقاح لديه القدرة على منع الإصابة بالأمراض التى يسببها فيروس كورونا والتى أودت بحياة نصف مليون شخص فى أنحاء العالم، لكن لا يمكن ضمان نجاحه تجاريا.

 

ولم يحصل أى لقاح بعد على الموافقة للاستخدام التجارى للوقاية من المرض الناتج عن فيروس كورونا المستجد، لكن يوجد 12 لقاحا من أكثر من 100 فى أنحاء العالم يتم اختبارها على البشر

 

وكانت مجموعة الصين الوطنية للتكنولوجيا الحيوية (سي.إن.بي.جي)، قالت إن نتائج الاختبارات التى أجريت على البشر لأحد اللقاحات المحتملة للوقاية من فيروس كورونا المستجد واعدة.

 

وأضافت أن هذا اللقاح قد يكون آمنا وفعالا، وهو ثانى لقاح محتمل من الشركة يسفر عن نتائج مشجعة فى التجارب السريرية.

 

وقالت الشركة فى منشور على موقع ويتشات للتواصل الاجتماعى عبر الإنترنت إنه وفقا لبيانات أولية فقد حفز اللقاح التجريبي، الذى طورته وحدة تابعة لها مقرها بكين، إنتاج أجسام مضادة بمستويات عالية فى كل المشاركين الذين تلقوه في المرحلة الأولى لتجربة سريرية على مرحلتين تشمل 1120 من الأصحاء.

 

وسمحت السلطات لشركات ومراكز أبحاث صينية بتجربة 8 لقاحات محتملة على البشر فى الصين وفى الخارج، مما وضع الصين فى موقع متقدم فى السباق نحو تطوير لقاح للوقاية من المرض الذى تسبب فى وفاة ما يقرب من نصف مليون شخص فى أنحاء العالم حتى الآن.

 

وقالت الشركة، التابعة لمجموعة سينوفارم الحكومية للأدوية، هذا الشهر إن لقاحا محتملا آخر أنتجته وحدتها الموجودة فى مدينة ووهان حفز أيضا إنتاج مستويات مرتفعة من الأجسام المضادة بأمان فى مشاركين فى تجارب سريرية وذلك بناء أيضا على نتائج أولية.

 

ويحتاج أى لقاح لأن يثبت فاعليته فى مرحلة ثالثة من الاختبارات على البشر تشمل آلاف المشاركين قبل أن يتسنى السماح بطرحه للبيع.

Short URL

الأكثر قراءة