الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 01:49 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

الصين بوابة روسيا لغزو سوق الغاز فى آسيا.. اعرف التفاصيل

أحمد صلاح
خط غاز - أرشيفية

خط غاز - أرشيفية

الخميس، 02 يوليه 2020 04:00 ص

تتجه موسكو لتعزيز العلاقات مع بكين من خلال خطة لزيادة مبيعات الغاز الروسى إلى الصين، حيث نجحت جازبروم الروسية فى تطوير خط أنابيب باور أوف سيبريا لزيادة تدفقات الغاز إلى الصين.

 

وقال أليكسى ميلر الرئيس التنفيذى لمجموعة جازبروم الروسية المنتجة للغاز اليوم الجمعة إن الشركة تجرى محادثات لزيادة تدفقات مبيعات الغاز السنوية إلى الصين بمقدار 6 ملايين متر مكعب إلى 44 مليار متر مكعب عبر خط أنابيب باور أوف سيبريا، إذ تتطلع روسيا لتعزيز العلاقات مع آسيا.

 

وبدأت روسيا مبيعات الغاز عبر خط أنابيب باور أوف سيبريا إلى الصين فى ديسمبر/كانون الأول الماضي، وتخطط للوصول إلى الطاقة الكاملة لخط الأنابيب البالغة 38 مليار متر مكعب بحلول 2025.

 

الحكومة الصينية تتهم الجيش الأمريكي بإدخال فيروس كورونا إلى "ووهان"

إيفانكا ترامب تعزل نفسها فى البيت.. هل أصيبت بفيروس كورونا؟

 

وقال ميلر إنه بفضل بناء مسارات جديدة، فإن تدفقات الغاز من روسيا إلى الصين قد تصل إلى 130 مليار متر مكعب فى المستقبل المنظور.

 

كما قال فى مقابلة نُشرت على الموقع الإلكترونى لجازبروم إن الشركة تتوقع إتمام صفقة سندات دولية مقومة بالدولار يوم الاثنين. ولم يذكر تفاصيل أخرى.

 

وتتطلع جازبروم لإصدار سندات لأجل 7 سنوات بقيمة مليار دولار.

 

وأفادت بيانات رفينيتيف أيكون وحسابات أجرتها رويترز يوم الجمعة بأنه جرى تعديل لطاقة تكرير النفط الأساسية المتوقفة بروسيا فى يونيو بما يشير إلى زيادة جديدة بمقدار 410 آلاف طن من خطة سابقة لتبلغ 3.952 مليون طن.

وروجعت بيانات يوليو بالزيادة أيضا بمقدار 538 ألف طن من خطة سابقة إلى 2.204 مليون طن.

 

 

وارتفعت شحنات النفط الروسى إلى الصين فى الشهر الماضى لتبلغ 7.71 مليون طن، أو ما يعادل 1.82 مليون برميل يوميا، ارتفاعا من 1.75 مليون برميل يوميا فى أبريل و1.5 مليون برميل يوميا خلال نفس الفترة من العام الماضي.

 

تخفيض الإنتاج

واتفقت أوبك وروسيا وحلفاء آخرون على تمديد تخفيضات غير مسبوقة على إنتاج النفط تصل لنحو 9.7 مليون برميل يوميا خلال مايو ويونيو/ثم إلى نهاية يوليو المقبل بعد أن زادت الأسعار لمثليها فى الشهرين الأخيرين.

 

وكانت أسعار النفط عادت للارتفاع بقوة خلال شهر مايو الماضى وذلك بعد تداولها خلال الربع الأول من العام الجارى عند أدنى مستوياته منذ عام 2003 مما شجع "أوبك بلس" على مزيد من خفض الإنتاج خاصة مع تراجع الطلب العالمى على النفط من قبل كبار الدول المستهلكين فى العالم .

 

يشار إلى أن إجمالى الطلب العالمى على النفط خلال العام 2019 بلغ 99.67 مليون برميل فى اليوم بحسب البيانات الصادرة عن "أوبك " .

 

وأفاد تقرير أوبك بأن الطلب العالمى على النفط سينخفض 6.4 مليون برميل يوميا فى النصف الثانى من 2020 مقابل 11.9 مليون برميل يوميا فى النصف الأول من العام نفسه، مع توقعات "بتعاف تدريجي" حتى نهاية العام.

Short URL

الأكثر قراءة