الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 04:51 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

انقلاب ضد شركة أبل فى أوروبا.. اعرف الأسباب الكاملة

أحمد صلاح
أبل - أرشيفية

أبل - أرشيفية

الثلاثاء، 23 يونيو 2020 02:00 ص

انتفضت شركات تكنولوجيا عالمية على الأمريكية العملاقة "أبل" بسبب ادعاءات تعمد الشركة للاحتكار، وهيمنتها على المستهلكين وإجبارهم على دفع المال مقابل تطبيقاتهم.

 

وكميدان للحصار، أعلنت المزيد من الشركات عن دعمها لقضية مكافحة الاحتكار ضد شركة أبل التى تم رفعها فى الاتحاد الأوروبي، وفقا لـaitnews.

 

وأصدرت كل من (Match Group)، مالكة تطبيقات (Tinder) و (Hinge)، بالإضافة إلى (Epic Games)، المطورة للعبة (فورتنيت) Fortnite، بيانات لدعم قضية مكافحة الاحتكار ضد أبل، وفقا لـ aitnews.

 

وقال متحدث باسم (Match Group): أبل شريك، لكنها أيضًا منصة مهيمنة تجبر إجراءاتها الغالبية العظمى من المستهلكين على دفع المزيد مقابل التطبيقات الخارجية التى تحددها أبل بشكل تعسفى على أنها خدمات رقمية.

 

الحكومة الصينية تتهم الجيش الأمريكي بإدخال فيروس كورونا إلى "ووهان"

إيفانكا ترامب تعزل نفسها فى البيت.. هل أصيبت بفيروس كورونا؟

 

وأضاف: "مختلف الصناعات يجب أن تخسر 30% من أرباحها لصالح أبل، ونرحب بفرصة مناقشة هذا الأمر مع أبل وتأسيس توزيع عادل للرسوم بالكامل عبر متجر تطبيقات (App Store)، وكذلك مع الأطراف المعنية فى الاتحاد الأوروبى والولايات المتحدة".

 

وفتح الاتحاد الأوروبى بالأمس تحقيقين ضد شركة أبل، يهدف أحدهما إلى النظر فى ممارسات أبل التى تحصل من خلالها على نسبة 30% من إيرادات عمليات الشراء داخل التطبيق التى تتم من خلال متجر تطبيقاتها.

 

وتدعى (سبوتيفاي) Spotify أن أبل تستخدم متجر تطبيقاتها لخنق الابتكار وتقييد اختيار المستهلك لصالح خدمتها (Apple Music).

 

فيما تزعم (Rakuten)، التى دفعت أيضًا إلى إجراء التحقيق، أنه من غير التنافسى لشركة أبل أن تأخذ عمولة بنسبة 30% على الكتب الإلكترونية التى تباع من خلال متجر تطبيقاتها مع الترويج لخدمتها (Apple Books).

 

 

وانتقدت شركة أبل تحقيقات الاتحاد الأوروبي، وقالت الشركة المصنعة لهواتف آيفون فى بيان: “من المخيب للآمال أن تعتمد المفوضية الأوروبية على شكاوى لا أساس لها من مجموعة من الشركات التى ترغب بعدم الدفع، بالرغم من أنهم يستفيدون من الموارد والخدمات”.

 

وأضافت “هذه الشركات لا تريد العمل بالقواعد نفسها مثل أى شخص آخر، ونحن نريد الحفاظ على ساحة عمل متكافئة، حيث يمكن لأى شخص أن ينجح إذا كان لديه العزم والفكرة العظيمة”.

 

وتدفع الشركة المطورة للعبة (Fortnite) نسبة 30% من إيرادات لعبتها الواردة عبر متجر تطبيقات أبل للشركة المصنعة لهواتف آيفون، لكن السياسات هذه لا تطبق على جميع التطبيقات، إذ تم على وجه الخصوص استثناء تطبيقات خدمات النقل التشاركي، بالإضافة إلى (Airbnb).

 

 

كما تلقت بعض خدمات بث الفيديو، مثل (Amazon Prime Video)، صفقة خاصة لا تضطر فيها أمازون إلى منح جزء من الإيرادات لعمليات الشراء الفردية، مثل استئجار فيلم أو برنامج تلفزيوني.

 

وألمح الرئيس التنفيذى لشركة (Epic Games)، تيم سوينى إلى هذه الاتفاقيات الجانبية مع أبل فى تغريدة حول القضية، قائلاً: إن (Epic Games) لن تسعى أو تقبل صفقة خاصة لنفسها فقط.

 

وأعرب مطورو التطبيقات الأصغر حجمًا أيضًا عن مخاوفهم بشأن ممارسات الشركة المصنعة لهواتف آيفون.

 

ووصف ديفيد هاينماير هانسون كبير مسؤولى التقنية فى (Basecamp) وخدمة (Hey) الجديدة للبريد الإلكتروني، أبل بأفراد العصابات، وذلك لأنها رفضت تحديثًا لإصلاح الأخطاء وطلبت من الخدمة الالتزام بإضافة اشتراك داخل التطبيق لمنع إزالته.

 

وقالت أبل: إنها تطلب من جميع المطورين اتباع إرشادات صارمة حول نماذج الأعمال.

 

ورفضت الشركة التعليق بشكل خاص على قضية (Hey)، لكنها أوضحت أن إرشادات مراجعة متجر تطبيقاتها تتطلب وجود خيار شراء داخل التطبيق إذا كان التطبيق يريد توفير الوصول إلى المحتوى الذى تم شراؤه على منصة أخرى.

Short URL