الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 02:01 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

نادى القرن الحقيقى.. متى تنتهى خناقة الأهلى والزمالك الأبدية؟

كتبت: إسراء عبد القادر
الأهلى والزمالك

الأهلى والزمالك

الجمعة، 22 مايو 2020 02:00 م

منافسة أبدية وتاريخية بين قطبى الكرة المصرية النادى الاهلى ونادى الزمالك، ولكن لا تقتصر هذه المنافسة على  حصد البطولات، بل يتصدرها حصول النادى الاهلى على لقب "نادى القرن"، ومنذ ان حصل على هذا اللقب وبدأ يسرى على لسان كل زملكاوى أن الزمالك هو نادى القرن "الحقيقى".

 

وشهدت الفترة الأخيرة تقدما من جانب نادى الزمالك للمحكمة الرياضية بالاتحاد الافريقى لكرة القدم "كاف"، بشكوى لتعديل نتائج الحصول على هذا اللقب، بينما يتحدث الجانب الاهلاوى حول أنه إذا تم تعديل النتائج وجساب بطولات أخرى فى تجميع النقاط، سيظل الاهلى أسضًا هو نادى القرن..فمتى تنتهى هذه القصة؟

 

الاهلى والزمالك
الاهلى والزمالك

 

فى البداية علينا ذكر أن هذه الحكاية بدأت في نهاية 1993، عندما فكر الاتحاد الأفريقي “كاف” عبر لجنة الأندية، في عمل تصنيف للأندية في القارة السمراء، وقررت لجنة الأندية، اقامة نظام بالنقاط يتم على أساسه ترتيب الاندية الأفريقية، وكان النظام كالتالي:

 

كأس الأندية الأبطال بالنظام القديم، وكأس أبطال الكؤوس وكأس الاتحاد الأفريقي.

4 نقاط للبطل، 3 للوصيف، نقطتان للفريق الذي يصل نصف النهائي، نقطة للفرق التي تودع من دور ربع النهائي

بطل السوبر الأفريقي .. ينال نقطة واحدة فقط

واستمر هذا النظام حتى عام 1997، وبعدها تم عمل بعض التعديلات بعد تغيير نظام البطولة

 

دوري أبطال أفريقيا

البطل 5 نقاط، الوصيف 4 نقاط، ثاني دور المجموعات 3 نقاط، ثالث دور المجموعات نقطتين، رابع دور المجموعات نقطة واحدة، وبعد تغيير نظام البطولة في 2001 بصعود أول وثاني كل مجموعة، تغير النظام بشكل طفيف على أن يحصل من يصل إلى نصف النهائي 3 نقاط، وظلت باقي النقاط كما هي.

 

وبعد تعديل نظام البطولة للمرة الثالثة بالعام الجارى ينال البطل 6 نقاط والوصيف 5 ومن يصل إلى نصف النهائى 4 نقاط، ومن يودع من ربع النهائي ينال 3 نقاط، وثالث دور المجموعات ينال نقطتين ورابع ترتيب المجموعات ينال نقطة واحدة.

 

الزمالك
الزمالك

 

حساب نقاط الأهلي حتى عام 2000

بطل كأس الاندية الأبطال بالنظام القديم “82، 87”: 2×4 = 8 نقاط

 

بطل أبطال الكئوس 4 مرات “84، 85، 86، 93”: 4×4 = 16 نقطة

 

نهائي كأس الاندية الأبطال وخرج وصيف”83″: 1×3 = 3 نقاط

 

نصف نهائي كأس الأندية الأبطال مرتين “81، 88”: 2×2 = 4 نقاط

 

ربع نهائي كأس الأندية أبطال بالنظام القديم مرتين “77، 91”: 2×1 = نقطتان

 

ثاني مجموعة دوري الأبطال مرتين “99، 2000”: 2×3 = 6 نقاط

 

ربع نهائي أبطال الكئوس بالنظام القديم “92”: 1×1 = نقطة واحدة

 

ويصبح مجموع النقاط 40 نقطة، حقق بها لقب نادي القرن

 

الأهلى
الأهلى

 

حساب نقاط الزمالك حتى عام 2000.

 

بطل كأس الأندية الأبطال بالنظام القديم 4 مرات “84، 86، 93، 96”: 4×4 = 16 نقطة

 

بطل أبطال الكئوس بنظامه القديم مرة واحدة “2000”: 1×4 = 4 نقاط

 

بطل السوبر الأفريقي مرتين “94، 97”: 2×1 = نقطتان

 

نهائي كأس الأندية الأبطال بنظامه القديم مرة واحدة “94”: 1×3 = 3 نقاط

 

نصف نهائي كأس الأندية الأبطال بنظامه القديم مرة واحدة “85”: 1×2 = نقطتان

 

نصف نهائي أبطال الكئوس بنظامه القديم مرة واحدة “76”: 1×2 = نقطتان

 

نصف نهائي كأس الاتحاد الأفريقي بنظامه القديم مرة واحدة “99”: 1×2 = نقطتان

 

ربع نهائي كأس الأندية الأبطال بنظامه القديم مرتين “79، 87”: 2×1 = نقطتان

 

ثاني مجموعته في دوري الأبطال مرة واحدة “97”: 3×1 = 3 نقاط

 

ربع نهائي أبطال الكئوس بنظامه القديم مرة واحدة “78”: 1×1 = نقطة واحدة

 

ويصبح مجموع نقاط الزمالك 37 نقطة، احتل بها المركز الثاني في تصنيف الأندية الأفريقية مع نهاية القرن الماضي.

 

ويستند الزمالك في اعتراضاته المستمرة على لقب نادي القرن الأفريقي، على عدم احتساب البطولة الأفروآسيوية، في حساب النقاط، وجاء رد الاتحاد الأفريقي، بأنه يحتسب فقط نقاط البطولات التي تقام بين أندية القارة فقط لا غير، وبالتالي لم يتم احتساب أي لقب من لقبي الزمالك في الأفروآسيوية ولم يتم احتساب لقب أفروآسيوي للأهلي أيضا، وحتى في حال حساب نقطة لكل بطولة أفروآسيوية، سيظل الأهلي هو الأعلى نقاطا “40+1” والزمالك “37+2”.

 

وجاء الاعتراض الثاني بسبب التساوي بين بطولات أفريقيا بأنظمتها القديمة، ومنح نقاط للأهلي نقاط عن وصوله لدور ربع ونصف نهائي بعض البطولات، ولكن المفاجأة أنه حتى لو تم تنفيذ طلب الزمالك بمنح 5 نقاط لبطل أبطال الدوري سيزيد رصيد القلعة البيضاء بأربع نقاط لنيله 4 ألقاب بالنظام القديم “84، 86، 93، 96″، وإضافة نقطة أخرى بسبب وصول الزمالك إلى نهائي 1994 والذي خسره أمام الترجي التونسي لينال 4 نقاط بدلا من 3، وبالتالي يرتفع رصيد الزمالك بمقدار 5 نقاط ليصل رصيده النهائي فى عام 2000 إلى 42 نقطة.

 

وفي المقابل سيستفيد الأهلي أيضا لو تم تعديل نظام النقاط.

 

حيث سيتم إضافة نقطتين للأهلي لكون بطل دوري الأبطال بنظامه القديم مرتين “82، 87″، وسينال نقطة إضافية لخسارته نهائي نسخة 1983 أمام كوتوكو، كما أنه خسر نصف نهائي الأبطال بالنظام القديم مرتين عامي “81، 88” أمام جيت تيزي أوزو ووفاق سطيف الجزائريين على الترتيب.

 

ولو تم تطبيق النظام الجديد سيزيد الأهلي نقطة عن كل مباراة من مباراتي نصف النهائي، وبالتالي سيزيد نقاط الأهلي 5 نقاط أيضا ليصبح رصيده 45 نقطة وبالتالي سيظل الأهلي بطلا للقرن الأفريقي، ولكن ربما يتساءل البعض متى تنتهى هذه النغمة من داخل جدران القلعة البيضاء وان الزمالك نادى القرن الحقيقى؟ وتكمن الاجابة فى أن هذه النغمة تنتهى بانتهاء واختفاء الجدال المستمر من جانب الزمالك،وهو الامر المشكوك فيه والمستبعد نهائيًا.

Short URL

الأكثر قراءة