الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 08:35 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

دراسة علمية تدحض أسطورة "الشخير يؤثر سلبيا على النوم الصحى".. اعرف التفاصيل

كتبت - عبير طاهر
الشخير

الشخير

الخميس، 19 سبتمبر 2019 05:00 ص

يرى كثير من المصريين أن "الشخير" وقت النوم أمر محرج يجب علاجه، بينما كشفت دراسة كندية جديدة أن الشخير عكس ما هو شائع، لا يؤدى إلى ليلة نوم سيئة أو يسبب التعب فى اليوم التالى، كما كان يعتقد الناس.

 

حسبما ذكر موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أجريت الدراسة على 74 شخصًا، وتم اختبار الشخير من خلال إعطاء المتطوعين جهازا يحتوى على ميكروفون صغير لتسجيل عدد مرات الشخير، وفى اليوم التالى، طُلب منهم جميعا تقييم مدى شعورهم بالنعاس.

 

الشخير
الشخير

اقرأ أيضًا:

الشخير دليل على النوم العميق.. معتقد "فالصو" اعرف حقيقته وخطره

6 خرافات عن النوم أبرزها "النوم لـ 5 ساعات والشخير" يدمر الصحة.. اعرف حقيقتها

 

وكانت النتائج مفاجئة للجميع، حيث أظهرت أن الشخير لم يؤثر على جودة النوم، وأن أولئك الذين يشخرون كثيرا أثاء نومهم لم يكونوا أكثر تعبا من بقية المشاركين، ولم يؤثر الشخير على عدد الساعات، التي ينامون فيها أو عدد مرات استيقاظهم..

 

وحسب الدراسة، التى أجريت فى مختبر أبحاث النوم التابع لمعهد تورنتو، قام العلماء بالتفرقة بين اضطرابات النوم والشخير، موضحين أن اضطراب النوم الخطيرة، يؤدى إلى توقف التنفس بشكل مؤقت أثناء النوم.

 

اقرأ أيضًا: 

القيلولة مش كسل.. دراسة جديدة تؤكد أهميتها لصحة القلب

 

وقال الباحث البارز فى الدراسة، هشام الشاعر إن الشخير "لا يرتبط بالنوم السيئ أو النعاس الشخصى، ما دام الشخص لا يعانى من توقف التنفس أثناء النوم".
 
 
 
ووجدت مجموعة من الدراسات أن الأشخاص الذين يعانون من الشخير فى الليل يكافحون أيضًا للبقاء مستيقظين فى اليوم التالى.
 
 
وأكد الدكتور الشاعر وزملاؤه أن هذه الدراسات لا تميز بين "الشخير البسيط"، وأولئك الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم (OSA)؛ والذى يعنى ضيق الممرات الهوائية أثناء النوم ويقطع التنفس الطبيعي، يمكن أن يكون لها تأثير كبير على نوعية الحياة، وقد وجدت دراسات عديدة ارتباطها بزيادة خطر ارتفاع ضغط الدم وفشل القلب والسكتة الدماغية وحوادث السيارات نتيجة النعاس أثناء النهار.

 

Short URL

الأكثر قراءة