الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 02:38 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

خد بالك.. السمنة تسبب السرطان وتحتل المرتبة الثانية بعد التدخين

كتبت - عبير طاهر
دراسة تكشف الآثار المدمرة للسمنة.. تأتى في المرتبة الثانية بعد التدخين

دراسة تكشف الآثار المدمرة للسمنة.. تأتى في المرتبة الثانية بعد التدخين

الثلاثاء، 13 أغسطس 2019 08:16 م

السمنة من أكثر الأمراض الشائعة وترتبط بالعديد من الأمراض الأخرى، ما يدفع الكثير من الناس لمحاولة التخلص منها بكافة الطرق وتجنب العادات الصحية الخاطئة التي تقودك على السمنة.

 

مخاطر السمنة
مخاطر السمنة

 

ومن ضمن مخاطر السمنة اكتشف العلماء خطر جديد يربطها بمرض السرطان، وأكدت على أن الوزن الزائد يأتى فى المرتبة الثانية بعد التدخين عندما يتعلق الأمر بأنماط الحياة المسببة للسرطان والتى يمكن تجنبها.

 

يُعتقد الآن أن سرطان الأمعاء والكلى والبنكرياس والمبيض وسرطان بطانة الرحم والمرىء يتأثر أكثر بالسمنة مقارنة بالتقديرات السابقة، وفقًا لموقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

 

وقال الخبراء إن الدراسة أظهرت أن زيادة الوزن المفرطة لها آثار مدمرة وحذرت الصحة الوطنية من أن كثيرا من الناس لا زالوا لا يفهمون مخاطرها.

 

وقال "سيمون ستيفنز"، الرئيس التنفيذي لهيئة الصحة الوطنية: "فى حين أن معدل البقاء على قيد الحياة من السرطان في ارتفاع مستمر، إلا أن الكثير من الناس لم يدركوا بعد أن السمنة تسبب السرطان.

 

اقرأ أيضًا:

مفاجأة.. نصفهم لا يعلمون.. معلومات "فالصو" عند الرجال عن التغذية فى دراسة جديدة

السمنة سببها الجينات الوراثية.. ودراسة: فالصو

دراسة تكشف سببًا شائعًا بين النساء يعرضهن لسرطانات الأمعاء والثدى.. تعرف عليه

 

ويشير إلى اكتشاف دليل أخطر مما كان يعتقد من البداية، حيث ركزت الدراسة على 7 أشكال من المرض؛ الستة المذكورة أعلاه وسرطان الثدى، والتي يُعتقد أنها تسبب 80 في المائة من السرطانات المرتبطة بالسمنة في المملكة المتحدة.

 

وقال العلماء إنهم قاموا بأخذ عينات من الحمض النووي والتي أعطت صورة أكثر دقة للسمنة على مدى حياة شخص ما وليس في وقت واحد، وأظهروا أن خطر الإصابة بسرطان الكلى، على سبيل المثال، ارتفع من زيادة بنسبة 30% إلى زيادة بنسبة 59%.

 

كما أشارت إلى ارتفاع خطر الإصابة بسرطان بطانة الرحم من 50% إلى 106%، وسرطان المبيض من 6 إلى 13%، ومن 48% إلى 110% لسرطان المريء، وبالنسبة لسرطان البنكرياس، تغيرت زيادة خطر الإصابة بالسمنة من 10% إلى 47%، أما سرطان الأمعاء فقد ارتفع من 5% إلى 44%.

 

وكتب الباحثون بقيادة دانييلا ماريوسا، إنه من خلال تحليل البيانات الوراثية لستة من بين 8 سرطانات مرتبطة بالسمنة أشارى إلى أن عبء السرطان مرتبط بمؤشر كتلة الجسم، يمكن تقليله عن طريق تقليل كتلة الجسم.

Short URL

الأكثر قراءة