الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 05:16 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

رانيا فريد شوقى تكشف كواليس الأيام الأخيرة لفاروق الفيشاوى أثناء عرض "الملك لير"

كتبت : شيماء عبد المنعم

الثلاثاء، 30 يوليه 2019 10:30 ص

ترك الفنان القدير فاروق الفيشاوى قبل رحيله العديد من الافعال الفنية التي ستظل محفورة في ازهان محبه، والمفارقة ان لم يبتعد كثير عن الفن قبل وفاته، حيث كانت اخر اعمال مسرحية "الملك لير" التي عرضت مؤخرا، فكان فاروق يقف يوميا علي المسرح ويقدم ابداع فنى مزهل وهو ما داخله يحارب مرض السرطان.

 

في هذا السياق ارادت الفنانة رانيا فريد شوقى ان تكشف كواليس عمل الفيشاوى علي المسرح وهو يعاني المرض فكتبت "فاروق الفيشاوي اعلن في مهرجان اسكندرية انه مريض بالسرطان و قال انا هتعامل علي انه صداع و حقيقي ده اللي حصل كنا بنعمل بروفات مسرحية الملك لير عمره ما جه مكشر او حزين بالعكس دايما بيضحك و يهزر مع كل الناس من الصغير للكبير و كان دايما يقولي يا بنت الملك و يعد يحكي لي حكايات هو و بابا و لانه انسان اوي هو عارف ان سيرة ابويا بتسعدني فبيتعمد يحكي عشان يسعد قلبي و هو كمان من حبه لبابا بيبقي سعيد انه بيتكلم عنه و يترحم عليه".

 

فاروق الفيشاوى في الملك لير
فاروق الفيشاوى في الملك لير

 

اقرأ أيضا: 

إلهام شاهين ونبيلة عبيد وليلى علوى وعدوية ومحمد صبحى ونبيل الحلفاوى بعزاء فاروق الفيشاوى

الظهور الأخير للفنان فاروق الفيشاوى.. صورة "فالصو" من سنتين اعرف حقيقتها
 

وتابعت: "فى مرة قالى تعالى أوريكى أنا عامل إيه فى أوضتي في المسرح لقيته معلق صورة أبويا وفنانين من الزمن الجميل وابتدينا عرض المسرحية والله العظيم عمره ما حاسسنا إنه مريض أو تعبان بالعكس كان دايما بيهزر ويضحك ويستمتع بالتمثيل لدرجة إننا نسينا إنه مريض وحتى لما اعتذر عن السفر مع المسرحية للسعودية ما قالش إنه تعبان ولما رجعنا من السفر عرفنا إنه دخل المستشفى فى حالة حرجة كنا هنتجنن عايزين نطمن عليه لكن للأسف ممنوع الزيارة".

رانيا فريد شوقى
رانيا فريد شوقى

 

وأضافت: "عرفنا الخبر المؤلم كان نفسى أشوفه بس عارف يا روقا أنا اتعلمت منك القوة وحب الحياة وأن مع المرض مش لازم أكون ضعيف وأفضل أعافر وأقف على رجلى لآخر لحظة أستمتع بالحاجة اللى بحبها وهى التمثيل وأشوف حب الناس ليا وتصقيفهم الحار ليك كل يوم أكيد ده كان بيسعدك وأنا شفت ده في ضحكتك وعيونك اللى كانت بتدمع أثناء التحية يااااه إيه جمالك ده لا اشتكيت ولا كنت حتى بتتكلم عن مرضك كأنه مش موجود وكنت راضى باللى ربنا كتبهولك يا تعيش يا تموت وأنت اختارت تعيش وتتبسط وتبسط اللى حواليك لآخر لحظة ضحكتك مابتفارقنيش الله يرحمك و يجعل مثواك الجنة و يجعل صبرك و رضاك و جدعنتك و الخير اللي كنت بتعمله و كل انسان انت أسعدته وجبرت بخاطره فى ميزان حسناتك ياااااارب هتوحشنا أوووووى".

Short URL

الأكثر قراءة