الإشراف العام خالد أبو بكر
رئيس التحرير محمود سعد الدين
التوقيت 06:50 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

عداد الأخبار الفالصو

19

26

25

الخميس، 22 أغسطس 2019

فالصو

إشاعة

جارى التحقيق

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

فى عيد ميلاد وردة الجزائرية.. تعرف على حقيقة علاقتها بعبد الحكيم عامر وسر شقة المنيل

كتبت : شيماء عبد المنعم

الإثنين، 22 يوليه 2019 07:00 م

تحل اليوم 22 يوليو ذكرى ميلاد الفنانة الراحلة وردة الجزائرية، التى كانتت تتمتع بصوت ليس له مثيل، وهذا ما جعل صوتها طفرة فى عالم الموسيقى، هذا غير تمثيلها الراقى الذى ظهر من خلال الأعمال التى قامت بها.
 
ذكري ميلاد وردة الجزائرية
ذكرى ميلاد وردة الجزائرية

شائعات في حياة وردة
شائعات فى حياة وردة
 
ووردة الجزائرية مثلما مثل أى نجمة مشهورة، ذاقت حلاوة الشهرة، وانكوت بنيرانها، مثل نار الشائعات التى نالت منها مرارا وتكرارا، لكن هناك شائعة تسبب كما زعم فى منعها من دخول مصر.
 

ما سبب منع دخول وردة الجزائرة مصر وما هي علاقته بالمشير عبد الحكيم عامر؟ 

حسب ما نقلت الصحف والمجلات أنه فى مطلع ستينيات القرن الماضى وفى وقت الوحدة بين مصر وسوريا كان المشير عبد الحكيم عامر، وزير الحربية، فى رحلة إلى دمشق، وذلك بعد قضائه بضعة أيام فى مصيف بلودان، وفى الطريق كانت وردة الجزائرية ذاهبة إلى دمشق، ولكن سيارتها تعطلت، فأمر المشير عبد الحكيم عامر بتوصيل وردة إلى المكان الذى تريده، فبعدما وصلت طلبت وردة من رجال المشير مقابلته لتشكره على ما فعله معها وبالفعل ذهبت وردة إلى المشير عبد الحكيم عامر فى منطقة أبو رمانة بدمشق، وقابلته وقدمت شكرها، ومن هنا انتشرت شائعات تزعم وجود علاقة بين وردة وعبد الحكيم عامر ويقال إن وردة استخدمت تلك المزاعم فى صفها وأصبحت تستند على علاقتها بالمشير، حيث إنها لم تكن نجمة وقتها بقدر ما كانت عليه بعد ذلك، لكن أجهزة المخابرات وقتها لم تترك الشائعة تنتشر كالنار فى الهشيم وحققت تعرف أصل تلك العلاقة، ومن تسبب فى تلك الشائعة.
 
علاقة وردة بالمشير عبد الحكيم عامر
علاقة وردة بالمشير عبد الحكيم عامر
 
واتضح حسبما قيل وقتها إن وردة تقف وراء إطلاق الشائعة لتستطيع تكوين علاقات قوية على حساب علاقتها بالمشير، فصدر قرار بإبعادها خارج البلاد ومنعها من دخول مصر، ولم تتمكن وردة من دخول مصر مرة أخرى إلا فى مطلع السبعينيات، بعد وفاة الرئيس عبد الناصر، وخلال حكم الرئيس الراحل السادات.
 
 
علاقة وردة بعبد الحكيم عام
علاقة وردة بعبد الحكيم عامر
 

هل هذا ما حدث بالفعل؟

 
بالبحث لم نتوصل الي حقيقة ذلك وبالطبع لا نستطيع اللجوء إلي اصحاب الشأن فهم ليسوا علي قيد الحياة، لكن تواصل "فالصو" مع الموسيقار حلمى بكر، الذى كان صديق مقرب لوردة وقتها وحسب تصريحاته، كان يسهر في منزلها برفقة عدد من الاصدقاء الاخرين بشكل يومي، وهذا ما اعتبره بكر دليل مؤكد علي صحة رواية بخصوص علاقة وردة الجزائرية بعبد الحكيم عامر حيث قال " ليس كان هناك أى علاقة بين وردة وعبد الحكيم عامر، ووردة لم تروج لذلك على الإطلاق، القصة وما فيها إنها سلمت عليه مرة واحدة بعد حفلها في سوريا، ولكن الصدفة جعلت شقيق عبد الحكيم عامر يسكن فى الدور الأول بالعمارة التى تسكن بها وردة بالدور الخامس، فالتالى كان المشير يتردد على المبنى الذى تسكن فيه وردة ومن هنا انتشرت الشائعة"، وأضاف: "سبب خروج وردة من مصر ليس له أى علاقة بالمشير، ولكن كان لغضب جمال عبد الناصر منها". 
Short URL

الأكثر قراءة