الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 04:36 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

رسالة مؤثرة من صلاح وكلوب للجماهير وعاملى القطاع الصحى بعد أزمة انتشار كورونا

صلاح وكلوب

صلاح وكلوب

السبت، 28 مارس 2020 11:51 ص

وجه لاعب منتخبنا الوطني محمد صلاح المحترف ضمن صفوف نادي ليفربول الإنجليزي رسالة تشجيعية للعاملين في القطاع الصحي وأخرى توعوية للناس من أجل الالتزام بالتعليمات التي تم الإعلان عنها بسبب فيروس كورونا.

 

وقال صلاح: "أشكركم جدا على مجهوداتكم، ومقدرين مساعدتكم لنا"، بينما قال قائد الفريق جوردان هيندرسون: "أنتم أبطالنا".


من جانبه، قال يورجن كلوب: "رسالتي للجماهير هي ان كرة القدم ليست أهم شيء في العالم أنا مدرب كرة قدم وهي الوظيفة التي رغبت في امتهانها طوال حياتي ومن منظور خارجي فهي وظيفة كبيرة وينتظر الناس منا أن نكون قادة وأذكياء وربما بعض المدربين كذلك بالفعل كرة القدم دائمًا ما تكون أهم شيء في حياتي ولكن ليس في لحظات كهذه. أردت بحديثي أن يعلم الناس ذلك ولربما يتمكنون من رؤية الأمور بالطريقة ذاتها".


وأضاف كلوب:"لغتي الإنجليزية ليست جيدة كافية حتى أصف مدى إعجابي بما يقوم به العاملون في القطاع الصحي الآن. إنه عمل استثنائي، استقبلت فيديو بالأمس لمجموعة من الأطباء خارج أحد المستشفيات يغنون أغنية لن تسير وحدك أبدأ، بدأت بالبكاء على الفور بمجرد مشاهدتي لهذا المقطع إنهم يساعدون المرضى والمحتاجين، يضعون نفسهم في مواجهة الخطر كل يوم ويفعلون ذلك بمعنويات مرتفعة كذلك. لا يمكنني منحهم حقهم من الإشادة والتقدير".

 

اقرأ أيضا:

 الحكومة الصينية تتهم الجيش الأمريكي بإدخال فيروس كورونا إلى "ووهان"

إيفانكا ترامب تعزل نفسها فى البيت.. هل أصيبت بفيروس كورونا؟

ما حقيقة إصابة محمد صلاح بفيروس كورونا المستجد؟

 

واختتم المدرب الألماني رسالته قائلا:"أفتقد جهازي المعاون كثيرًا، ليس الأمر وأننا في عطلة، نحن لسنا معتادون على التحدث هكذا، نحن معتادون ونحب العمل سويًا. ما يقومون به الآن هو مجهود كبير ورائع. من برامج تغذية ولياقة بدنية للاعبين وحتى المكالمات مع أطباء الفريق والأطباء النفسيين. نحن نحب عملنا ولكننا نحترم الوضع الذي نمر به رسالتي الأخيرة وقد قلتها عدة مرات بالفعل، كرة القدم ليست أهم شيء في العالم. هذا مؤكد في هذه اللحظات ومن الواضح ما هو الشيء الأهم. إذا ما كان الناس يرغبون بعودة كرة القدم سريعًا فعليهم الالتزام وسوف تعود الأمور إلى طبيعتها مرة أخرى تدريجيًا هذا هو الحل الوحيد ولا توجد حلول أخرى. علينا مواصلة الانضباط والإبقاء على المسافة بيننا وبين المحيطين بنا، هناك نشاطات لنقوم بها ولكن علينا التحلي بالهدوء قليلًا. نعم الاقتصاد في الخارج يحتاج للمواصلة وسوف يعود من جديد ولكن كلما حافظنا على قلة الأعداد المصابة كلما كان ذلك أفضل".

 

المصدر: الفجر 

Short URL

الأكثر قراءة