الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 07:40 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

الإمارات ترد على مزاعم اختراق هاتف بيزوس مؤسس شركة أمازون

كتب محمد سعودى
أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتى للشؤون الخارجية

أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتى للشؤون الخارجية

السبت، 25 يناير 2020 11:30 ص

علق وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، على الادعاءات والأكاذيب التي نشرتها وسائل إعلام أجنبية حول مزاعم اختراق هاتف مؤسس أمازون من قبل المملكة العربية السعودية.

 

وقال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، عبر حسابه الرسمي على "تويتر": إن "الاستهداف المتجدد للمملكة العربية السعودية الشقيقة والذى يسعى للنيل من موقعها الرائد وقيادتها لن ينجح، وستسقط هذه الاتهامات المغرضة كما سقطت الحملات السابقة".

 

 

اقرأ أيضا:

"الآلهة المنقذة".. قاعدة برنيس العسكرية ولماذا سميت بهذا الاسم؟ (فيديو)

بالدقيقة.. تسجيل لـ"ترامب" يكشف تفاصيل عملية قتل قاسم سليمانى

خدعة جديدة أم نوايا صادقة؟.. حزب أردوغان يطرق أبواب القاهرة طلباً للحوار

 

وتابع: "دور الرياض المحوري وبرنامجها المستقبلي هو المستهدف بكل ما يحمله من تغيير إيجابي للسعودية والمنطقة".

 

وفي تغريدة أخرى قال: "كم أسعدنا الحضور والتواصل السعودي الإعلامي الدولي والمؤثر خلال هذه الفترة، حيث عبرت الرياض عن سياساتها ورؤيتها بقوة الحجة والمنطق وعبر أصوات مؤثرة وناضجة شملت الأمراء عبدالعزيز بن سلمان وخالد بن سلمان وفيصل بن فرحان ومعالي عادل الجبير".

 

وفي وقت سابق، ردت المملكة العربية السعودية على المزاعم والإدعاءات التي ذكرتها تقارير صحيفة أجنية، تدعى اختراق هاتف الملياردير جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون ومالك صحيفة واشنطن بوست، من خلال رسالة زعمت أنها صادرة من رقم كان لدى الأمير محمد بن سلماني وزير الدفاع السعودي، لكن المملكة نفت هذه الإدعاءات.

 

في إطار ذلك، قال وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي، عادل الجبير، خلال مقتطفات نشرتها وزارة الخارجية السعودية أثناء لقائه مع شبكة CNBC، إن ولي عهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، لم يخترق هاتف الملياردير جيف بيزوس، مؤسس شركة أمازون.

 

وحول المزاعم التي ذكرتها وسائل إعلام بأن السعودية اخترقت هاتف مؤسس أمازون، قال الجبير:"لا، بالتأكيد، هذا هراء، كليا".

 

وحينما سُألته المذيعة هادلي غامبل "من أين أتت هذه الادعاءات؟"، أجاب وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي: "ليس لدي أدنى فكرة، ظهرت القصة قبل حوالي عام، وتم دحضها في ذلك الوقت، ورفضنا ذلك تمامًا، مضيفا :"استندت القصة على ادعاءات كاذبة دون أدلة، يحاولون خلق قصة من محض خيال".

 

وأضاف: "ما أعلمه، أن هذه القصة كانت مُفبركة وكاذبة بشكل تام"، مُعتبرًا أن من نشروها أردوا بذلك إعطاء صورة سيئة للمملكة العربية السعودية".

Short URL

الأكثر قراءة