الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 06:24 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

يا واد يا مؤمن.. أردوغان يضحك على شعبه: من يخوفوننا بالعقوبات نسوا أن الله مصدر العقاب

كتب خالد إبراهيم
أردوغان

أردوغان

الأربعاء، 06 نوفمبر 2019 09:00 م

أصبحت كل ألعاب الرئيس التركى رجب أردوغان مكشوفة ومعروفة، ولم يعد من الصعب قراءة ما يهدف له الرئيس التركى، من مخططات للسيطرة على الأمور داخل الشرق الأوسط، وخلق جبهة تعادى العديد من الدول العربية، تهدف لإسقاطها، كما يفعل حاليًا باحتضان مجموعة كبيرة من شخصيات الجماعة الإرهابية لإطلاق سمومهم للجمهور المصرى والعربى، بشأن الدولة المصرية.

 

أردوغان يسعى بكل قوته لتصوير نفسه للعالم بأنه "الخليفة الإسلامى" الجديد، ولهذا السبب، يسعى أردوغان دائمًا إلى اقحام اسم "الله" فى حديثه، وكأنه المتحدث باسمه فى الأرض.

 

اقرأ أيضًا: 

تقرير جديد لمؤسسة ماعت يكشف أدلة دامغة لارتكاب أردوغان جرائم حرب فى سوريا (فيديو)

فيديو.. شرطة أردوغان تعتدى على طفل تركى بوحشية

كاتب سعودى: قطر مقيدة بـ"الابتزاز التركى"

 

أردوغان قال، أمس، على الأغلب لا يعلم الذين يخوفوننا بالعقوبات بأن المصدر الوحيد للعقاب هو الله، ولا يعلم الذين يحاولون إملاء رغباتهم علينا بأننا نتلقى أوامرنا فقط من شعبنا.. من يخلط تركيا بمستعمراته.. أى وثيقة أو دليل أو قرار يريدونه أوضح من هذا.. وهنا أقول مجددًا".

 

ولأن محاولات الرئيس أردوغان فى اللعب على الوتر الدينى بشكل مستمر، فقد قال فى خطابه، أمس، "هذا العلم لا يُنكس.. وصوت الأذان لن يكتم.. وهذا الشعب لن يجثو على ركبتيه".

اللافت فى الأمر أن أردوغان الذى يتحدث دائما باسم الدين وباسم "الله"، تشهد بلاده حاليا على حالة مزرية من التراجع الاقتصادى والفساد السياسى غير المشهود، وكذلك سلسلة من الاعتقالات العشوائية، لكل معارضيه، فضلا عن تسجيل المكالمات الهاتفية للشعب.

 

وكان تقرير جديد قد أعدته مؤسسة ماعت جروب كشف عن جرائم الرئيس التركى رجب طيب أردوغان فى شمال سوريا، واستخدامه الأسلحة المحرمة دوليًا ضد المواطنين.

 

وأوضح التقرير، أن قوات أردوغان ارتكبت أبشع الجرائم والانتهاكات ضد المواطنين الأكراد، إضافة إلى تكفير أردوغان الأكراد فى كلمة له بأحد المساجد فى تركيا.

 

Short URL

الأكثر قراءة