الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 01:34 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

الكرملين ينفى وجود خطط محددة لعقد اجتماع جديد بين بوتين وترامب

كتب محمد رضا
دونالد ترامب وفلاديمير بوتين - أرشيفية

دونالد ترامب وفلاديمير بوتين - أرشيفية

الثلاثاء، 05 نوفمبر 2019 11:30 م

نفى السكرتير الصحفى للرئيس الروسى ديمترى بيسكوف، الثلاثاء، وجود خطة لعقد اجتماع جديد بين الرئيسين الروسى فلاديمير بوتين والأمريكى دونالد ترامب، وقال بيسكوف: "الآن لا توجد خطط محددة لأنه لم يتضح بعد أين يمكن أن يكون الرئيسين سوية على هامش أى فعالية دولية لذا لا يمكننا الآن قول أى شىء على وجه التحديد لا توجد تقديرات".

 

وعقد الرئيسان الروسى فلاديمير بوتين والأمريكى دونالد ترامب، على هامش قمة مجموعة العشرين، فى أوساكا اليابانية، اجتماعا استمر لساعة ونصف الساعة، وكانت هذه هى المرة الأولى التى يعقد فيها الزعيمان اجتماعا رسميا وجها لوجه منذ قمة مثيرة للجدل فى هلسنكى فى يوليو الماضى.

 

اقرأ أيضًا:

ترامب: الرئيس الأوكرانى رجل جيد أرغب بشدة" فى استضافته بالبيت الأبيض

امرأة تتهم ترامب بـ"الاغتصاب".. والبيت الأبيض يكذب الخبر
 

واستضافت مدينة أوساكا اليابانية، يومى 28 و29 يونيو الماضى، قمة مجموعة "العشرين الكبار" بنسختها لهذا العام، حيث تواجه الدول الأعضاء العديد من التحديات الاقتصادية والسياسية، فيما كانت هذه أول قمة لمجموعة العشرين تستضيفها اليابان.

 

على جانب آخر، أصدر الرئيس الروسى فلاديمير بوتين، قرارا بإقالة أكثر من 11 قيادات أمنية عليا بعدة مواقع مهمة، وشملت القائمة 11 جنرالات من لجنة التحقيق التابعة للاتحاد الروسى ووزارة الطوارئ ووزارة الشؤون الداخلية، كما تضمن القرار إقالة النائب الأول لرئيس الإدارة الرئيسية لحماية النظام العام بوزارة الشؤون الداخلية الروسية ألكسندر ميلنيكوف، المحتجز للمحاكمة بتهمة الاحتيال.

 

وفى المقابل، يتعرض الرئيس الأمريكى دونالد ترامب لأزمة داخلية كبيرة بسبب المكالمة المثيرة للجدل التى أجراها مع نظيره الأوكرانى فولوديمير زيلينسكى، ويسعى الديمقراطيون لاستغلالها من أجل عزله من منصبه فى إجراءات يناقشها الكونجرس.

 

بدوره، رفض الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، الاثنين، عرضًا من محامى العميل الذى سرّب محتوى محادثة ترامب الجدلية مع الرئيس الأوكرانى فولوديمير زيلينسكى - التى كانت سببًا فى بدء إجراءات عزل ترامب بالكونجرس - بتقديم إجابات مكتوبة لأسئلة المشرّعين الجمهوريين، مؤكدًا ضرورة حضوره شخصيا أمام الكونجرس للإدلاء بشهادته.

 

وكتب ترامب، عبر صفحته على "تويتر"، "قدم المسرب معلومات مغلوطة، وتعامل مع السياسى الفاسد شيف - فى إشارة إلى رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب آدم شيف، أحد أهم الفاعلين فى تحقيقات الكونجرس بحق ترامب"، وأضاف الرئيس الأمريكى: "يجب إحضاره إلى الكونجرس للإدلاء بالشهادة، الإجابات المكتوبة ليست مقبولة".

 

وتابع فى تدوينه أخرى: "ليس هناك مسرّب، هناك شخص ما له أجندة ضد دونالد ترامب.. لدينا نص المكالمة، هذه مهزلة ولا ينبغى لأى جمهورى أن ينسى ذلك"، وفى تدوينه سابقة قال الرئيس الأمريكى "لقد أخطأ ذلك الشخص لدرجة أنه يجب أن يكشف عن نفسه"، وأضاف أن "وسائل الإعلام الإخبارية المزيفة تعلم من هو، ولكن لأنها ذراع الحزب الديمقراطي، فإنها لا تريد الكشف عنه لأن ذلك سيكلف غاليا.. اكشفوا النقاب عن ذلك الشخص وانهوا مهزلة العزل".

 

وكان المسرّب، وهو أحد عملاء وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية "سى.آي.إيه"، الذى تقدم فى 12 أغسطس الماضى، بشكوى للمفتش العام لوكالات الاستخبارات الأمريكية مايكل أتكنسون، تحمل معلومات حصل عليها من نحو 6 مسؤولين أمريكيين عبروا عن قلقهم من أن ترامب يستغل منصبه لطلب تدخل أوكرانيا سعيًا لإعادة انتخابه لولاية جديدة فى 2020.

 

وتقول الشكوى إن ترامب حاول استغلال مساعدات أمريكية بقيمة 400 مليون دولار للحصول على وعد من الرئيس الأوكرانى بإجراء تحقيق بشأن جو بايدن منافسه الديمقراطى المحتمل ونائب الرئيس السابق باراك أوباما وابنه هانتر الذى كان مديرًا بشركة طاقة أوكرانية.

 

وقال مارك زيد محامى المسرّب، أمس، إنه اتصل بديفن نانز العضو الديمقراطى فى لجنة الاستخبارات بمجلس النواب، ليعرض على النواب الجمهوريين فرصة تقديم أسئلة مكتوبة لموكله للإجابة عنها على أن تكون تلك الإجابات تحت القسم وتُخضع صاحبها لحكم شهادة الزور حال ثبوت خطئها.

Short URL

الأكثر قراءة