الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 05:42 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

الاستماع للقرآن والانشغال به فى أوقات العمل الرسمية عادة "فالصو".. اعرف حكمها

كتبت - عبير طاهر
الاستماع للقرآن

الاستماع للقرآن

الأحد، 15 سبتمبر 2019 10:00 م

كثير من العادات التى نمارسها ولا نفكر فى حكمها الشرعى، فالبعض يعتقد أن الاستماع إلى القرآن الكريم فى أى وقت جائز ومحبب، إلا إنه فى هذه الحالة يكون حكمه غير جائز.

 

فالبعض يعتاد على تشغيل القرآن الكريم فى أوقات العمل الرسمية بصوت مرتفع ما يؤثر على البعض فى أداء مهام العمل، وهو ما اعتبرته دار الغفتاء المصرية عادة "فالصو" وغير جائزة شرعًا.

 

الاستماع الى القران فى العمل
الاستماع الى القران فى العمل

 

وردت دار الإفتاء على سؤال أحد متابعيها عبر صفحتها الرسمية على موقع "فيسبوك" ويقول السؤال: "نَودُّ معرفة الحكم الشرعى فى الاستماع للقرآن أثناء الانشغال بمهام العمل فى الأوقات الرسمية؟".

 

اقرأ أيضًا:

اعرف حكم قراءة المرأة القرآن من المصحف مباشرة بدون وضوء من دار الإفتاء

فيديو.. هل يجوز تهذيب حاجبى المرأة للتزين للزوج؟.. هنعرفك الشرع بيقول إيه

 

وقالت الدار فى إجابتها، أن الله تعالى قال: ﴿وَإِذَا قُرِئَ الْقُرْآنُ فَاسْتَمِعُوا لَهُ وَأَنْصِتُوا لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ﴾ [لأعراف: 204]، كما نقل القرطبى فى "تفسيره": "إن المشركين كانوا يكثرون اللغط والشغب عنادًا لكي يصرفوا الناس عن الاستماع لتلاوة القرآن".

 


وأوضحت دار الإفتاء، أنه فى حالة إذا قام بعض المسلمين بالاستماع للقرآن أثناء عملهم وانشغالهم بهذا العمل دون أن يتعمدوا الانصراف عن الاستماع أو صرف المستمعين عن الاستماع فلا مانع شرعًا من ذلك.

 

وأكدت على أن الاستماع للقرآن في مكان العمل لا بد فيه من شروط، وهى:


- ألَّا يكون الاستماع شاغلًا عن مهام العمل.


- ألَّا يكون الصوت مرتفعًا بحيث يخص من يريد الاستماع دون إشغال الآخرين أو إيذائهم.

Short URL

الأكثر قراءة