الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 08:53 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

خلى بالك منها.. دراسة تكشف 80 مقطع "فيديو فالصو" على يوتيوب تروج لعلاجات مزيفة

كتبت - عبير طاهر
موقع يوتيوب

موقع يوتيوب

الإثنين، 16 سبتمبر 2019 10:00 ص

لم يعد دور السوشيال ميديا، يقتصر على تقريب المسافات بين الناس حول العالم، ونشر الثقافات المختلفة، ولكن السنوات الماضية، شهدت العديد من التطورات لهذه المواقع، فأصبحت مجال لكل من يريد نشر معلومة بغض النظر عن تأكده من صحتها.

 

وأصبحت المواقع مليئة بحشو من المعلومات الـ"فالصو" التى تتعلق بالعلاجات والامراض فى جميع أنحاء العالم، وخاصة مرض السرطان، إلا أنها فى الحقيقة تكون علاجات وهمية وليس لها أساس علمى.

يوتيوب
يوتيوب

 

وفى هذا السياق، أظهر موقع يوتيوب أنه يروج لمقاطع فيديو وهمية لعلاج سرطان الثدي ويدير إعلانات للماركات الكبرى والجامعات قبل تشغيلها على أرض الواقع.

 

وحسبما نشر موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، يستفيد الموقع من أكثر من 80 مقطع فيديو يحتوى على علاجات غير مثبتة قد تعرض المرضى المعرضين للخطر لخطر أكبر.

 

وغالبًا ما تتضمن العلاجات المزعومة مواد مستهلكة مثل حليب الحمير أو صودا الخبز أو الماء المغلى أو الكركم، كما روج آخرون إلى الصيام الشديد وعصائر الوجبات الغذائية.

 

فى حين أن العديد من العلاجات الزائفة لا تضر بشكل مباشر بصحة مريض السرطان، إلا أنها قد تشجع المرضى على تجاهل العلاجات الصحية المثبتة.

 

تم مشاهدة العشرات من مقاطع الفيديو أكثر من مليون مرة، عبر الموقع ما يتيح لـ"يوتيوب" كسب أموال من المعلنين استنادًا إلى عدد مرات المشاهدة التي يحصل عليها الإعلان.

 

وجدت تحقيقات العلامات التجارية بما في ذلك Samsung و Heinz و Clinique قبل مقاطع الفيديو المزيفة لعلاج السرطان، حسب ما توصلت إليه تحقيقات BBC.

 

وهناك مواقع أخرى  تستفيد من المقاطع ومنها؛ موقع Booking.com للسفر، وكتابة تطبيق Grammarly والعديد من استوديوهات هوليوود.

 

ووجد التحقيق أن مقاطع الفيديو كانت مصنوعة باللغة الإنجليزية والبرتغالية والروسية والعربية والفارسية والهندية والألمانية والأوكرانية والفرنسية والإيطالية.

 

اقرأ أيضًا

يوتيوب يعلن الحرب ضد صانعى المحتوى.. قوانين جديدة تعرف عليها

أمريكا تغرم "يوتيوب" 170 مليون دولار بسبب جمع بيانات عن أطفال

يمكن الوصول إلى العديد من مقاطع الفيديو بسهولة من خلال بحث بسيط عن "علاج السرطان" يؤدي إلى ظهور مقاطع فيديو تدعو إلى شرب  خميرة الخبز.

 

وذلك على الرغم من ادعاء "يوتيوب" في يناير بأنه "يقلل توصيات المحتوى والمحتوى الحدودي الذي يمكن أن يضلل المستخدمين بطرق ضارة - مثل مقاطع الفيديو التي تروج لعلاج معجزة زائفة لعلاج مرض خطير.

 

وقال متحدث باسم :يوتيوب" لـ MailOnline: "المعلومات الخاطئة تمثل تحديًا صعبًا، وقد اتخذنا عددًا من الخطوات لمعالجة هذا الأمر، بما في ذلك عرض المزيد من المحتوى الموثوق بشأن المشكلات الطبية، وإظهار لوحات المعلومات بمصادر موثوق بها، وإزالة الإعلانات من مقاطع الفيديو التي تروج للمطالبات الصحية الضارة ".

 

وتابع: "أنظمتنا ليست مثالية ولكن في الوقت الحالي، فإن غالبية عمليات البحث عن علاج السرطان توجه المستخدمين إلى مصادر موثوق".

 

"نقوم باستمرار بإجراء تحسينات، ونظل ملتزمين بالتقدم فى هذا المجال".

Short URL