الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 08:18 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

تنظيم فالصو.. ذراع الإخوان فى اليمن تصدر فتوى لإثارة الفتنة بين الجبهات المتصارعة

كتب محمد رضا
الحرب فى اليمن - أرشيفية

الحرب فى اليمن - أرشيفية

الثلاثاء، 03 سبتمبر 2019 06:00 م

يواصل تنظيم الإخوان الإرهابى بث الفتن فى الدول العربية بما يؤدى إلى إراقة المزيد من الدماء خاصة فى البلاد التى تشهد حروبًا أهلية مثل سوريا واليمن، وفى هذا الصدد، يعيد تنظيم الإخوان، بأجنحته وأذرعه المتعددة، تدوير بضاعته المعتادة، بالخلط بين ما هو دينى وسياسى، وذلك كلما ضاقت عليه السبل فى إثارة الفوضى.

 

لجأ التنظيم الإرهابى إلى فتوى جديدة تلبس غطاءً دينيًا لخدمة هدف سياسى، صادرة هذه المرة عما يسمى بهيئة علماء اليمن، أحد الكيانات التابعة لتنظيم الإخوان، وذراعه السياسى حزب الإصلاح، حيث تصب الفتوى الفالصو مزيدًا من الزيت على نيران القتال فى اليمن.

 

اقرأ أيضًا:

وتتوالى الفضائح.. إخوانى يكشف مؤامراة قناة الشرق ومذيعيها

تشمل استخدام أسلحة مدمرة.. تقرير أممى يرصد الانتهاكات الحوثية بحق المدنيين باليمن

التحالف العربى يسقط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون من صنعاء باتجاه السعودية

 

فقد اعتبر بيان، أو فتوى للهيئة التابعة لتنظيم الإخوان الإرهابى، أن المجلس الانتقالى الجنوبى "كيانًا متمردًا"، مما يعنى عمليًا دعوة لمزيد من القتل وسفك الدماء، وتجاهلت فتوى الهيئة ما ينبغى أن يكون عليه الخطاب الدينى من دعوة للتسامح والحكمة، وتبنت خطابًا سياسيًا متشددًا يزيد الصراع اشتعالًا، وذلك حسب ما نقلته شبكة سكاى نيوز الإخبارية، اليوم الثلاثاء.

 

البيان المتستر تحت عباءة فتوى دينية، تزامن مع ما تشهده محافظات جنوبى اليمن من قتال وصراع، بينما لا تختلف تلك الفتوى الجديدة عن أخرى سبقتها بأكثر من ربع قرن والتى سوغت الحرب بين الشمال والجنوب عام 1994، فقد وصفت الهيئة الجنوبين وقتئذ بالمرتدين عن الوحدة وأجازت قتالهم، وبالمثل تصف الهيئة الآن الجنوب بالمتمرد، وتدعو للتعامل معه بالقوة.

 

ويشار هنا إلى أن فتوى "الإصلاح" فى اليمن، هى امتداد لتاريخ طويل لتنظيم الإخوان فى فتاوى تكفير وقتل المخالفين، ولا تختلف عن فتاوى القيادى الإخوانى يوسف القرضاوى، ومن قبله سيد قطب، وبقية الجماعات التى انبثقت عن تنظيم الإخوان، أو تبنت أفكاره الضالة.

Short URL

الأكثر قراءة