الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 07:09 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

شركة إيطالية راهنت على هزيمة منتخب بلادها فى مونديال 2006.. اعرف حجم خسائرها

ياسمين عبد الحميد
شركة إيطالية راهنت على خسارة منتخب بلدها فى 2006

شركة إيطالية راهنت على خسارة منتخب بلدها فى 2006

الأربعاء، 14 أغسطس 2019 09:00 م

بعد أن أصبحت كرة القدم صناعة باتت الشركات المنتجة وشركات الرعاية تتصارع من أجل الحصول على عقد رعاية فريق أو ارتباط اسمها بإحدى البطولات، سواء كانت محلية أو عالمية بسبب جنون مشجعى كرة القدم حول العالم، فنرى اديداس تملك حق رعاية الكثير من الأندية، وخاصة ريال مدريد، الذى ترجع الشراكة بينهم لعام 1998، ووفقًا لما ذكرته تقارير إسبانية فإن العقد الجديد بين الشركة والنادى يصل إلى ما يقرب من المليار ونصف المليار سنويًا على مدار 12 سنة.

 

كأس العالم
كأس العالم

 

ومن الحملات الإعلانية المثيرة للشفقة والسخرية معا، الحملة الإعلانية التى أطلقتها شركة "ميديا ورلد" المتخصصة فى الأجهزة المنزلية مع اقتراب كأس العالم 2006 فى إيطاليا، فحاولت الشركة استغلال الحدث قدر المستطاع للخروج بأعلى معدل من المكاسب أهمها ازدياد معدل المبيعات والإقبال على المنتجات، التى تقدمها الشركة، بالإضافة للترويج لاسمها.

اقرأ أيضًا

مش هتصدق.. وظيفة أول "حَكمة" فى البوندسليجا قبل أن تدخل مجال التحكيم.. فالصو هيقولك

تصرفات فالصو.. مدافع فولهام سايروس كريستى يهاجم مشجعا لتعديه على أخته بالضرب

حصلت قبل كده.. ستيفانى فرابار ليست أول سيدة تحكم مباراة للرجال فى الدوريات الأوربية

 

وكان العرض كالتالى، "كل من يشترى تليفزيون بلازما بالتقسيط قبل انطلاق البطولة، سيعفى من كل الأقساط المتبقية فى حالة فاز المنتخب الإيطالى باللقب"، وكانت فى ذلك الوقت الشاشات البلازما فى بداية ظهورها على الساحة.. واستطاعت الشركة استغلال البطولة للتسويق لمنتجها الذى يزيد الحقيقة من متعة المباراة بنقاء الصورة وجودة الصوت بالإضافة لحجمها المميز.

فوز ايطاليا بكأس العالم
فوز إيطاليا بكأس العالم

 

وبقدر الأرباح التى كانت ستعود على الشركة كانت تتمنى خسارة المنتخب الإيطالى لتنعم بحجم المبيعات التى حققته ولكن ضرب المنتخب الإيطالى بآمال "ميديا ورلد" عرض الحائط، فلم يمنح فابيو جروسو الشعب الإيطالى لقب المونديال فقط، بل تسبب فى سعادة من نوع آخر لكل من أمن بالفريق، وخاطر بشراء البلازما، ليكبد شركة الأجهزة المنزلية خسائر تقدر بقيمة 10 ملايين يورو، بعدما باعت وفقا للشروط، التى وضعتها 10 آلاف جهاز تتراوح أسعارها بين 900 يورو و5 آلاف يورو.

 

Short URL

الأكثر قراءة