الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 10:36 م, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

معركة إبليس ضد المحروسة.. مسارات "شائعات" الإخوان عبر اللجان الإليكترونية لتشويه إنجازات مصر

الاخوان

الاخوان

الخميس، 10 سبتمبر 2020 01:28 م

قال كامل كامل، الكاتب الصحفى المتخصص بملف الإسلام السياسى، إن: "أي شائعة أو كذبة تبثها جماعة الإخوان مرتبط بشيء من الحقيقة أو الواقع ثم تلتف حولها بالكذب والتضليل والزيف لخدع عوام المصريين وتزيف الوعى الشعبى، عملا بقاعدة وزير دعاية النازية جوزيف جوبلز الألمانى ألا وهى "اكذب حتى يصدقك الناس".
 
وأضاف خلال مدخلة هاتفية بقناة إكسترا نيوز: "تعلم جيدا اللجان الإلكترونية لجماعة الإخوان وقنواتها الممولة أهمية الوازع الدينى عند المصريين ولذلك تربط أكاذبيها بشىء يمس الدين" ضاربا مثلا على ذلك بأن الدولة المصرية تهدم المساجد والجوامع، متابعا: "نعم قد تم هدم مسجدا أو مسجدين لأنهما قائمين على الطريق وجودهما لهما ضررا وهدم مثل هذه المساجد يجوز شرعا، لكن يصور إعلام الإخوان أن الدولة المصرية تقوم بهدم المساجد لكن الإحصائيات الرسمية تؤكد عكس ذلك تماما.
 
 
وتابع كامل كامل قائلا: "ما تفعلوه هذه اللجان والقنوات ليس أمرا عشوائيا بل بالعكس، هناك شركات علاقات عامة على أعلى درجات التخصص في صناعة تزييف الصورة وصناعة الأحداث وتوظيفها في التزييف والأرباك وتتقاضى هذه الشركات مئات المليارات من الدولارات سنويًا مقابل إدارة الجناح الإعلامى لجماعة الإخوان، مضيفا:"هذه المعلومة ليست من عندى بل أنها موثقة من قيادات سابقة بالتنظيم فضلا عن أن تاريخ الجماعة يحكى لنا عن علاقة الإخوان بالإعلام، مؤكدا أن الجماعة والأجهزة الدولية التى تدير تنظيم الإخوان تُولى الجناح الإعلامى اهتماما بالغا لأنهم يعلمون أهمية هذا الجناح.
 
وأضاف:"الجناح الإعلامى للإخوان الآن معروف للجميع فهو ممثلا في قناة الجزيرة ومنصات الشرق ومكملين، فضلا عن الآلاف من صفحات التواصل الاجتماعي ومئات المواقع الإلكترونية، ويستهدف الجناح الإعلامى للإخوان زعزعة ثقة الشارع فى الدولة والتقليل من شأن ما تقوم به الحكومة على الأرض".
 
Short URL