الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 04:54 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

بعيدا عن الشائعات والأكاذيب.. ناسا توضح حقيقة وجود فيروس كورونا فى الفضاء الخارجى

إيهاب محمد
ناسا

ناسا

الإثنين، 13 أبريل 2020 03:00 م

مع انتشار فيروس كورونا الجديد حول العالم وإصابة أكثر من مليون شخص به ووفاة الآلاف بالفيروس، انتشرت الكثير من الشائعات المرتبطة بظهور الفيروس حول العالم، وكل تلك الشائعات عن أول ظهور بالفيروس وسبب ظهوره وطرق انتشاره وعلاجه وغيرها.
 
 
ومن بين هذه الشائعات أن الفيروس ظهر من الفضاء، وهو الأمر الذي اضطر علماء الفضاء بتفسير تلك الشائعة التي وصفوها بالادعاءات، حيث قام مؤخرا شاندرا ويكراماسينج Chandra Wickramasinghe، المعروف بعمله في علم الفلك، وعلم الأحياء الفلكية، بنشر فكرة مفادها أن الفيروس كان يعيش على مذنب، وأن قطعة من ذلك الحجر الفضائي ربما سقطت على الأرض خلال فترة احتراق ناري قصير فوق الصين في أكتوبر 2019.
 
 
ولمح إلى أن المذنبات الحاملة للفيروسات لربما قد تسببت في تفشي الأوبئة في الماضي أيضًا، كان ويكراماسينج قد أكد في الماضي بأن مرضًا آخر، وهو متلازمة الجهاز التنفسي الحادة سارس (SARS) قد جاء أيضًا من الفضاء، حتى أنه قام بكتابة كتاب بالاشتراك مع فريد هويل Fred Hoyle عنوانه "أمراض من الفضاء"، وقد حاول لعقود أن يثبت بأن أمراضًا من مثل سارس، والإنفلونزا جاءت من الفضاء. 
 
 
وصرح عالم الأحياء الفلكية غراهام لاو Graham Lau، الذي يقدم سلسلة "اسأل عالم أحياء فلكية" التابعة لناسا لموقع Space.Com بأنه سيكون أمرًا غير مسبوقٍ أن يتم اكتشاف إمكانية نجاة فيروس من الإشعاع الذي سيكون معرضًا له خلال رحلة طويلة عبر الفضاء (بصرف النظر عن الرحلة إلى الأرض)، وأن يقوم بإصابة البشر بالمرض بعد سقوطه. 
 
ويقول العلماء إنه بالرغم من أنها فكرة مثيرة للاهتمام، إلا أننا لا نمتلك أي سبب لتقبل هذه الفكرة في الوقت الراهن، مضيفا إلى أنه يعتقد أنه من المهم أن يقوم العلماء بتحديد العلماء الزائفين، أو العلم الكاذب، ويقول: "لو كان هذا صحيحًا، فسيكون ذلك رائعًا، ولكننا لا نستطيع السماح لأنفسنا بالقفز إلى استنتاجٍ يبدو جيدًا دون القيام بأبحاثنا كعلماء"، بالإضافة إلى ذلك، وبحسب ما نعرفه عن فيروس كورونا الجديد المسمى، فإنه يتوافق مع ما نعرفه عن الفيروسات الأرضية.
 
Short URL

الأكثر قراءة