الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 06:27 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

بعد هجوم الرئيس الأمريكى عليهن.. عضوات الكونجرس: تغريدات ترامب عنصرية وإلهاء للأمريكيين

إسلام عبد الله
النائبات الديمقراطيات خلال المؤتمر الصحفى

النائبات الديمقراطيات خلال المؤتمر الصحفى

الثلاثاء، 16 يوليه 2019 06:00 م

سارعت النائبات الديمقراطيات اللاتى استهدفهن الرئيس الأمريكى "دونالد ترامب" بتغريداته إلى الرد عليه بعد هجومه بساعات، إذ قمن بعقد مؤتمر صحفى فى مبنى كابيتول هيل بالعاصمة واشنطن، عبرن فيه عن إدانتهن لتعليقات "ترامب" التى وصفنها بأنها "كارهة للأجانب ومتعصبة" وأنها "إلهاء" للشعب الأمريكى عن سياسات الإدارة الحالية، ناصحين الشعب الأمريكى "بألا يبتلع الطعم"، وأكدن أنهن "لن يتم إسكاتهن"، بحسب تقارير وكالة أنباء أسوشيتد برس ووكالة الأنباء الفرنسية وهيئة الإذاعة البريطانية.
 
 
واعتبرت النائبة "إِلْهان عُمَر"، الصومالية الأصل أن ما صدر عن الرئيس الأمريكى هو "هجوم عنصرى صارخ"، كما أدانت "آيانا بريسلى" تعليقات الرئيس ووصفتها بأنها تروج للعنصرية و"القومية البيضاء".
 
 
ويأتى رد النائبات الأربعة اللاتى بتن يُعرفن بالفرقة أو The Squad، على خلفية تعليقات "ترامب" التى وُصفت من قبل المراقبين بالعنصرية، حيث قال "إذا كنّ غير مسرورات فى الولايات المتحدة، فيمكنهن المغادرة"، متهمًا إياهن بقوله: "هؤلاء أشخاص يكرهون بلدنا، يكرهونها، أعتقد ذلك بشدة"، مشيرًا أيضا إلى أنهن "يكرهن إسرائيل ولديهن مشاعر حب لأعداء الولايات المتحدة على غرار القاعدة".
 
ودافع الرئيس الأمريكى عن تصريحاته فى حقهن، نافيًا مزاعم العنصرية التى نسبت إليه فى وقت سابق، كما أضاف "ترامب" فى تعليقه خلال مؤتمر صحفى فى البيت الأبيض الإثنين، إن هذه "المجموعة المكونة من أربعة أشخاص؛ يتذمرن باستمرار"، فى إشارة إلى كل من العضوات الديمقراطيات بمجلس النواب الأمريكى "إِلْهان عُمَر" من "مينيسوتا"، و"رشيدة طالب" من "ميتشغان"، و"ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز" من "نيويورك"، و"آيانا بريسلى" من "ماساتشوسِتْسْ".
 
 
ويذكر أن النائبتين الديمقراطيتين "إِلْهان عُمَر" و"رشيدة طالب" هما أول نائبتين مسلمتين فى الكونجرس، وترجع أصول "إِلْهان عُمَر" إلى الصومال، بينما ولدت "رشيدة طالب" فى ديترويت لأبوين فلسطينيين مهاجرين، أما "ألكساندريا أوكاسيو-كورتيز" فترجع أصولها إلى بورتو ريكو، فى حين تُعد "آيانا بريسلى" أول امرأة من أصول إفريقية تُنتخب لمقعد نائب ماساتشوسِتْسْ، وفيما عدا "إِلْهان عُمَر" المولودة فى الصومال؛ فإن باقى النائبات الثلاثة ولدن فى الولايات المتحدة.
Short URL

الأكثر قراءة