الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 08:53 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

بعد أن انتقدتا سياسته للهجرة.. "ترامب" يدعو نائبتين مسلمتين للعودة لموطنيهما الأصلى

إسلام عبد الله

الإثنين، 15 يوليه 2019 12:00 ص

سبوتنيك

دعا الرئيس الأمريكى "دونالد ترامب" نائبتين بالكونجرس من أصول إسلامية، إلى العودة لموطنيهما الأصلى بعد أن انتقدتا سياساته حيال الهجرة، ومن جانبها رفضت رئيسة مجلس النواب "نانسى بيلوسى" تصريحات الرئيس الأمريكى ضد النائبتين المسلمتين الديمقراطيتين.
 
وهما "إِلْهان عُمَر" عضوة مجلس النواب عن الدائرة الانتخابية الخامسة بولاية "مينيسوتا"، و"رشيدة طالب" عضوة مجلس النواب عن الدائرة الانتخابية الثالثة عشرة بولاية "ميتشغان".
 
أول نائبتنين مسلمتين بمجلس النواب الأمريكى إلهان عمر ورشيدة طالب
أول نائبتنين مسلمتين بمجلس النواب الأمريكى "إِلْهان عُمَر" و"رشيدة طالب"
 
ووفقًا لتقرير موقع سبوتنيك الروسى اليوم الأحد، فقد غرد "ترامب" قائلاً: "من الغريب أن نرى الآن عضوات الكونجرس الديمقراطيات التقدميات، اللائى جئن أصلاً من بلدان تعتبر حكوماتها كارثة كاملة وشاملة، والأسوأ والأكثر فساداً وغير الكفؤة فى أى مكان فى العالم، وفى الوقت نفسه يخبرن شعب الولايات المتحدة أعظم وأقوى أمة على وجه الأرض كيف تتم إدارة حكومتنا".
 
 
وتساءل: "لماذا لا يعودون ويساعدون فى إصلاح الأماكن المنهارة تمامًا والمليئة بالجريمة التى أتوا منها، ثم يعدن ليوضحن لنا كيف تم ذلك؟".
 
واختتم "ترامب" سلسلة تغريداته ساخرًا بقوله: "تحتاج هذه الأماكن إلى مساعدتكن بشدة، ولا يمكن أن تتركوها بسرعة كافية. أنا متأكد من أن نانسى بيلوسى ستكون سعيدة للغاية لوضع ترتيبات السفر المجانية بسرعة".
 
 
ويشير تقرير سبوتنيك إلى أن النائبتان الديمقراطيتان "إِلْهان عُمَر" و"رشيدة طالب" فازتا بمقعدين فى مجلس النواب الأمريكى ممثلتين عن الحزب الديمقراطى، لتصبحا أول نائبتين مسلمتين فى الكونجرس فى خطوة تعتبر غير مسبوقة، وترجع أصول "إِلْهان عُمَر" إلى الصومال، بينما ولدت "رشيدة طالب" فى ديترويت لأبوين فلسطينيين مهاجرين.
 
 
وقد اعتاد الرئيس الأمريكى مهاجمة النائبتين المسلمتين من وقت لآخر، حيث جدد هجومه على "إِلْهان عُمَر" فى 15 أبريل الماضى، وذلك بعد ساعات قليلة من إصدارها بيانًا يفيد بتصاعد تهديدات القتل ضدها، حيث فسر "ترامب" تعرض "إِلْهان عُمَر" لتهديدات بالقتل، بسبب تصريحاتها المعادية للسامية والمعادية لإسرائيل، واعتبر أنها "خرجت عن نطاق السيطرة".
 
وغرد ترامب على "تويتر" فى ذلك اليوم قائلاً: "قبل أن تقرر رئيسة مجلس النواب الأمريكى نانسى بيلوسى، التى فقدت السيطرة على الكونجرس، ولم تحقق أى إنجازات، أن تدافع عن إِلْهان عُمَر، ينبغى لبيلوسى أن تنظر فى خطابات الكراهية الأمريكية والمعادية للسامية وكذلك لإسرائيل التى تدلى بها عُمَر"، وأردف ترامب عن "إِلْهان عُمَر": "لقد خرجت عن السيطرة، باستثناء سيطرتها على نانسى بيلوسى".
 
 
Short URL

الأكثر قراءة