الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 11:38 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

وزيرة الصحة: لدينا منظومة إلكترونية لمعرفة شجرة المخالطين لمصابى كورونا

وزيرة الصحة هالة زايد

وزيرة الصحة هالة زايد

الأربعاء، 25 مارس 2020 06:00 م

قالت وزيرة الصحة والسكان الدكتورة هالة زايد، إنه من الساعة السابعة مساء أمس وحتى عصر اليوم، تم تسجيل 40 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، وحالة وفاة ليرتفع عدد الإصابات إلى ٤٤٢ حالة إصابة في مصر.

 

وأضافت الوزيرة، في مؤتمر صحفي عقد بمقر وزارة الصحة اليوم الأربعاء، أن هناك ١١٣ حالة تحولت حالتهم من إيجابية لسلبية لفيروس كورونا، لافتة إلى أن الوزارة تقوم حاليا بتقصي حالات المخالطين حتى لا نصل إلى مرحلة التفشي لفيروس كورونا المستجد، مشيرة إلى وجود أكتر من ٥٤ إصابة في ٦ محافظات، وهو ما نقوم بدراسته الآن.

 

اقرأ المزيد:

تعرف على عدد معامل تحاليل وزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا؟

وتابعت: «لو دخلنا حالات كثيرة على المنشآت الطبية سيكون هناك ضغط ولن تتحمل المستشفيات ذلك»، لافتة إلى أن الوزارة تعد المستشفيات جيدا لهذه الحالات، محذرة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة وأمراض نقص المناعة والسيدات الحوامل، من الاختلاط أو الزيارات العائلية.

 

واستطردت: «لدينا منظومة إلكترونية لمعرفة شجرة المخالطين بفيروس كورونا المستجد، ولدينا ٢١ معملا، بينهم ١٩ معمل حاليا و٢ سيعملون من اليوم الخميس، وجار التوسع في المعامل لتصل إلى ٢٧ معملا في جميع محافظات الجمهورية».

 

وأشارت الوزير، إلى أن هذه المعامل ستساعدنا في سرعة التحاليل بدلا من إرسال التحاليل من محافظة لأخرى، مضيفة: «قررنا إغلاق العيادات الخارجية وإحالتها للوحدات الصحية في المحافظات والقرى، وعلى المراكز الصحية في المدن».

 

ولفتت إلى أنه تم إجراء 25 ألف تحليل pcr الخاص بفيروس كورنا المستجد في مصر حتى الآن، لجميع المصابين والمخالطين، مشيرة إلى أن 50% من المصابين بفيروس كورونا المستجد من المخالطين لحالات إيجابية من قبل، وتم التعامل معهم وفقا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

 

وقالت وزيرة الصحة، إنه سيتم توزيع الألبان على الأطفال الرضع الذين يصرفون الألبان عن طريق الوزارة لمدة ٣ شهور مقدما، وذلك منعا لخروج المواطنين في هذه الفترة الحرجة.

 

وناشدت الوزيرة، المواطنين بضرورة التزام المنازل، وعدم الخروج إلا للعمل فقط، والعودة إلى المنازل، لافتة إلى أن هذا الأمر يعتبر مسؤولية المواطن في المحافظة على نفسه وعائلته.

 

وذكرت أن المبلغ الذي رصده رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي والذي يبلغ مليار جنيه، ستستخدمه الوزارة في المستلزمات الوقائية، والرعايات المركزة والحوافز التي سيتم صرفها للفرق الطبية.

 

ووجهت الوزيرة الشكر لرئيس الجمهورية على اهتمامه بالفريق الطبي في الفترة الأخيرة، مؤكدة أن هذا الشكر يعني الكثير لجميع الأطباء.

 

ومن جانبه، قال وزير الدولة للإعلام أسامة هيكل، إننا نحاول حاليا الاستمرار في المرحلة الثانية من مراحل فيروس كورنا أطول فترة ممكنة، حتى لا ندخل في المرحلة الثالثة والتي تفرض علينا المزيد من الحذر علي المواطنين.

 

وأضاف هيكل، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي المنعقد بوزارة الصحة، أنه لابد من التزام المواطنين بحظر التجول الذي فرضته الدولة مؤخرا، لافتا إلى أن المواطنين بأيديهم إنقاذ مصر من تفشي فيروس كورونا، وذلك بالتزامهم بالتعليمات.

 

المصدر: الشروق

 

Short URL