الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 12:05 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

"الأهرام" تنقل "انزعاج" سكان مصر الجديدة من أعمال الحفر.. وتلجأ لمصدر مجهول ليبدد مخاوفهم

كتب محمد حسين
الأهرام

الأهرام

الجمعة، 13 ديسمبر 2019 08:00 ص

"6 كبارى علوية وإزالة خطوط ترام مصر الجديدة.. جراحة عاجلة لـ"مدينة الشمس"، تحت هذا العنوان، نشرت صحيفة الأهرام  فى عددها الصادر الخميس 12 ديسمبر 2019، تقريرًا حول ما يجرى فى الحى العريق من أعمال حفر.
 
وقالت الصحيفة إن سكان الحى التاريخى منذ سبتمبر الماضى يسألون عن ماذا يجرى بحيهم، عندما بدأت أعمال الحفر تتسلل إلى شوارعهم دون سابق إنذار، وما ترتب على ذلك من إزالة للأشجار وتكسير في الأرصفة وإزالة لخطوط الترام، وتغيير مستمر في خريطة المرور بالحى، من إغلاق لشوارع وميادين أو إلغاء نقاط الدوران للخلف.
 
الصحيفة أشارت إلى أن المتابع لتعليقات سكان هليوبوليس أو مدينة الشمس، على مواقع التواصل الاحتماعى يدرج حجم "انزعاجهم" مما يجرى فى حيهم العريق صاحب الطابع التراثى المميز، كما يدرك حجم حيرتهم ولهفتهم على معرفة ما إذا كان سيعود لهويته الأصلية أم أنهم سيفقدون طابعه المميز للأبد.
 
للبحث عن إجابات شافية تطمئن سكان الحي، وتبدد مخاوفهم، تواصل "الأهرام" مع مصدر مسئول بمحافظة القاهرة، شدد على أن حى مصر الجديدة سيعود أفضل مما كان سواء في شكل الشوارع ونظام الإنارة والتشجير.
 
المصدر الذى لم تفصح عنه الصحيفة، قال إن الكبارى التي يتم إنشاؤها تستهدف ربط مصر الجديدة وشرق القاهرة عموما بالعاصمة الإدارية الجديدة، وفيما يتعلق بإزالة خطوط الترام، فقد تبين أنه لا جدوى من تشغليه، خاصة بعد أن أصبحت قطع غياره غير متوافرة من الأصل، مشيرًا إلى أنه توجد خطة كاملة لإعادة تشجير مصر الجديدة بأشجار مزهرة.
 
المصدر، أشار إلى أن حالة الاعتراض الحالية سبقها حالة مماثلة في تطوير شارعى الأهرام والميرغنى، وبعد انتهاء التطوير كل سكان المنطقة كانوا فى غاية الرضا.
 
كما نقلت "الأهرام" عن النائب مدحت الشريف عضو مجلس النواب، أنه اتفق مع محافظ القاهرة على إصدار بيان مفصل لكل ما يجرى من مشروعات إنشائية، وخطة إعادة تشجير الحى وما إلى ذلك.
 
 
الأهــــــرام
الأهـــــرام
 
Short URL