الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 03:46 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

أحلام الإعلام المُعادى .. ثورة فالصو على حسابات ومواقع الإخوان الإرهابية فقط

أحمد مصطفى

السبت، 19 سبتمبر 2020 10:00 ص

تبشر شبكة الجزيرة والمواقع الموالية لجماعة الاخوان الارهابية أن الشعب المصيرى يعتزم القيام بثورة ، على خلاف الحقيقة التى تؤكد أن المصريين راضين عن أداء قياداتهم وحكومتهم بعد أن تكشفت لهم ألاعيب الارهابيين الساعين فقط إلى الفوضى .

وتروج الجزيرة وغيرها من مواقع الجماعة الارهابية من خلال حسابات وهمية لدعوات التظاهر، ثم تستدل من التفاعل الوهمى الذى صنعته بيدها أو بيد نفس مصدر التمويل، أن التفاعل يعنى اقتراب قيام ثورة. 




ثورة مزيفه .. الجزيرة تصنع الحدث الوهمى وتخدع متابعيها به

منذ أيام تبشر شبكة الجزيرة والتابعين لها، الشعب المصرى بثورة لم يسمع عنها أحد بالداخل، لم نرى نحن من نعيش فى مصر تأهب لهذه الثورة حتى، كل ما فى الأمر أن الجزيرة تصنع الكذبة لتروجها، فمن خلال حسابات وهمية تروج الشبكة لوجود تفاعل إلكترونى مع دعوات التظاهر التى تروج لها، ثم تستدل من التفاعل الوهمى الذى صنعته بيدها أو بيد نفس مصدر التمويل، أن التفاعل يعنى اقتراب قيام ثورة. 

 

ثورة مزيفه .. الجزيرة تصنع الحدث الوهمى وتخدع متابعيها به
ثورة مزيفه .. الجزيرة تصنع الحدث الوهمى وتخدع متابعيها به



اختارت الشبكة فى تقريرها الحديث عن وسمين، قالت إن هناك تفاعل حولهم، لكن بجولة بسيطة فى الحسابات المغردة لهذان الوسمين مدفوعى الأجر تبين أن حسابات وهمة أو لا تعود لأشخاص حقيقيون هى من تغرد فى هذا التفاعل الذى تستنبط منه الجزيرة عن قدوم الثورة، الصور التالية، لحسابين للمصادفة لم ينشرا أى شىء منذا أنشائهم على فترات مختلفة، سوى التفاعل مع هذان الوسمان، وهو ما يعنى أن شركة ما تحدث هذا التفاعل وهو الأمر الذى بات معروفا لمستخدمى تويتر العادين ولم يعد يحتاج متخصصين لشرحه. 

 

حساب لم ينشر سوى تغريدة وحيده
حساب لم ينشر سوى تغريدة وحيده

الحساب السابق إنشا منذ 2019 ولم ينشر سوى هذه التغريدة منذ ساعات حول الوسمين الذين تروج لهم الجزيرة، والصورة التاللية، توضح أن حساب أخر أنشأ منذ 2014 لم ينشر شىء خلال السنوات الستة سوى هذه التغريدات، بما يثبت أن الأمر وهمى ومدبر ولا يعود لأشخاص حقيقيون. 


حساب يعود لـ 2014
حساب يعود لـ 2014

 

هذه أحلامكم وليست أحلام المصريين .. أعداء الوطن مستمرون فى تحريض الشعب


نشرت صحيفة الاستقلال أحد منابر الإعلام المعادى للدولة المصرية، تقرير  يفيد بأن الشعب المصرى يحلم بتكرار انتفاضة شعبية تعود إلى 7 سنوات مضت، فى إشارة إلى الإطاحة بمرسى أو ما قبلها من الإطاحة بمبارك بحسب ما جاء فى التفاصيل، لكن فى الحقيقة لا نعرف على أى أساس حدد القائمون على هذا الموقع أن الشعب المصرى يمتلك هذه الأحلام، فالتجربة دائما تثبت عكس أوهام المنصات التى تبث من خارج الحدود المصرية. 

 

هذه احلامكم وليست أحلام المصريين .. أعداء الوطن مستمرون فى تحريض الشعب
هذه احلامكم وليست أحلام المصريين .. أعداء الوطن مستمرون فى تحريض الشعب




سبق وزعمت الجماعة ومن يواليها من إعلام فى مناسات عديدة لعل أخرها سبتمبر من العام الماضى، أن الشعب المصرى مهيئ للقيام بثورة ضد النظام الحالى، لكن فى الحقيقة ينتهى الأمر إلى خروج مجموعة من التابعين للجماعة أوالواقعين تحت تأثير أعلامها، وهو خروج محدود للغاية، ولا يترجم إلى الثورة المزعومة التى تتحدث عنها منصات الإخوان المدعومة من النظام القطرى، بكافة جبهاته، وهو ما يؤكد فى النهاية أن هذه هى إحلامهم وليست إحلام الشعب المصرى، والتى لن ينالوها بعدما أصبح أمرهم مكشوف أمام المصريين. 

باحث مصرى يصفع الجزيرة فى عقر دارها.. القناة تروج لثورة وهمية من خلال"ذبابها الإلكترونى"

 

تلقت قناة الجزيرة صفعة من خلال شهادة عبر منبرها بشأن الهشتاجات التى تروج لها،  اذا حاولت القناة استنطاق احد الباحثين المصريين عن بداية لثورة جديدة فى مصر.

وقال الباحث السياسى أحمد العنانى الذى كان ضيف القناة خلال لقاء معه حول مستجدات الاوضاع فى مصر، إن حقيقة هذه الهشتاجات أن الذباب الإلكترونى لجماعة الإخوان الإرهابية يروجون لهذه الهشتاجات.


 

عبر شاشة الجزيرة نفسها .. شهادة عن تزوير التفاعل الالكترونى لصالح دعوات الثورة الوهمية
عبر شاشة الجزيرة نفسها .. شهادة عن تزوير التفاعل الالكترونى لصالح دعوات الثورة الوهمية



 

كل ما فى الأمر أن الجزيرة تصنع الكذبة لتروجها، فمن خلال حسابات وهمية تروج الشبكة لوجود تفاعل إلكترونى مع دعوات التظاهر التى تروج لها، ثم تستدل من التفاعل الوهمى الذى صنعته بيدها أو بيد نفس مصدر التمويل، أن التفاعل يعنى اقتراب قيام ثورة. 


 

ثورة مزيفه .. الجزيرة تصنع الحدث الوهمى وتخدع متابعيها به
ثورة مزيفه .. الجزيرة تصنع الحدث الوهمى وتخدع متابعيها به



اختارت الشبكة فى تقريرها الحديث عن وسمين، قالت إن هناك تفاعلا حولهما، لكن بجولة بسيطة فى الحسابات المغردة لهذين الوسمين مدفوعى الأجر تبين أنها حسابات وهمية أو لا تعود لأشخاص حقيقيين، هى من تغرد فى هذا التفاعل الذى تستنبط منه الجزيرة عن قدوم الثورة، الصور التالية، لحسابين للمصادفة لم ينشرا أى شىء منذا أنشائهما على فترات مختلفة، سوى التفاعل مع هذان الوسمان، وهو ما يعنى أن شركة ما تحدث هذا التفاعل وهو الأمر الذى بات معروفا لمستخدمى تويتر العادين ولم يعد يحتاج متخصصين لشرحه. 

 

حساب لم ينشر سوى تغريدة وحيده
حساب لم ينشر سوى تغريدة وحيده

الحساب السابق إنشئ فى  2019 ولم ينشر سوى هذه التغريدة منذ ساعات حول الوسمين الذين تروج لهم الجزيرة، والصورة التاللية، توضح أن حساب أخر أنشأ منذ 2014 لم ينشر شىء خلال السنوات الستة سوى هذه التغريدات، بما يثبت أن الأمر وهمى ومدبر ولا يعود لأشخاص حقيقيون. 


حساب يعود لـ 2014
حساب يعود لـ 2014

 

 



 

 

Short URL