الإشراف العام خالد أبو بكر
التوقيت 12:20 ص, بتوقيت القاهرة

تابعونا على

أبلغ عن خبر كاذب

ابحث معنا

التاريخ تائه فى أعمدة كتاب المقالات بالصحف المصرية

أحمد مصطفى
صحف- أرشيفية

صحف- أرشيفية

الجمعة، 31 يوليه 2020 01:00 م

يتلاعب كتاب المقالات فى الصحف المصرية بالأحداث التاريخية، فمنهم من يؤخرها ومنهم من يقدمها، وذلك نتيجة لخطأ ثابت وهو عدم مراجعة المصادر التاريخية قبل نشر المقالات، بما ينتهى إلى معلومات غير دقيقة فى الصحافة المصرية، كما نستعرض فى التقرير التالى. 

مقال فى فيتو يؤخر ثورة يوليو 10سنوات..نحتفل بالذكرى 68 وليس 58 كما دونها صاحب المقال

نشر موقع فيتو، مقالًا للكاتب محمد سيد أحمد، بعنوان جمال عبد الناصر والأمن القومي المصري، تحدث الكاتب خلاله حول ثورة الثالث والعشرون من يوليو 1952، لكن الكاتب أخر الثورة عشر سنوات كاملة، حيث أشار إلى أننا نحتفل بالذكرى الـ 58 للثورة وهذا غير صحيح. 

 

مقال فى فيتو يؤخر ثورة يوليو 10 سنوات
مقال فى فيتو يؤخر ثورة يوليو 10 سنوات


توضح الصور التالية، التفاصيل التى وردت فى مقال الكاتب محمد سيد أحمد المنشور بموقع فيتو، و الذى أشار خلاله إلى أن المصريين يحتفلون بالذكرى الـ الثامنة والخمسين لثورة يوليو 1952، وهذا غير دقيق، فحساب الأرقام فأن هذه هى الذكرى الـ 68 للثورة وليست 58، وهو ما يعنى أن الكاتب أخفق فى اختبار الحساب الذى واجهة عند كتابة المقال. 
 

التفاصيل فى المقال
التفاصيل فى المقال

 

تهنية مجلس النواب للرئيس
تهنية مجلس النواب للرئيس


رقم غير دقيق.. المصرى اليوم يؤخر تاريخ صدور أول مجموعة قصصية لمحفوظ عبد الرحمن 9 أعوام

نشر موقع المصرى اليوم خبرًا بعنوان 13 معلومة عن محفوظ عبد الرحمن،  بمناسبة ذكرى وفاته الثالثه، لكن القائمون على الخبر وقعوا فى خطأ " نشر تاريخ غير دقيق" لموعد نشر محفوظ عبد الرحمن لمجموعته القصصية الأولى حيث أشاروا إلى أنه خلال عام 1979.
 

رقم غير دقيق .. المصرى اليوم تؤخر تاريخ صدور أول مجموعة قصصية لمحفوظ عبد الرحمن  أعوام
المصرى اليوم يؤخر تاريخ صدور أول مجموعة لمحفوظ عبد الرحمن أعوام


 

التصحيح: 
وفقا لمجموعة من التقارير الصحفية، والتى من بينها حوار نشره اليوم السابع مع الكاتب الراحل يعود إلى  29 يونيو 2013، أى قبل وفاته بقرابة 4 أعوام، فإن مجموعته القصصية الأولى نشرت خلال عام 1967، أى قبل الموعد المنشور فى المصرى اليوم بـ 9 سنوات. 

توضح الصور التالية الخطأ الذى وقع فيه الخبر المنشور بالمصرى اليوم، والمعلومة الصحيحة التى تنتمى للحوار المنشور مع الكاتب الراحل. 

 

 

الخطأ فى المصرى اليوم
الخطأ فى المصرى اليوم

 

ضمن حوار صحفى له
ضمن حوار صحفى له
 

نشرت بوابة أخبار اليوم مقالًا للكاتب محمد بركات بعنوان الثلاثون من يونيو، لكن المقال الذى يُعد الرابع فى سلسلة مقالات تتحدث حول الثورة التى أطاحت بالإخوان فى الثلاثين من يونيو 2013، أخطأ فى العام الذى حدث خلاله هذا الحدث. 
 

ثورة 30 يونيو كانت سنة كام ؟ سهو الكاتب محمد بركات خلال مقاله بالأخبار يؤخرها عام
ثورة 30 يونيو كانت سنة كام ؟ سهو الكاتب محمد بركات خلال مقاله بالأخبار يؤخرها عام



توضح الصورة التالية، أن الكاتب فى المقال قال إنه بعد سبع سنوان من ثورة الثلاثين من يونيو 2014، وهى الجملة التى تتضمن الصح والخطأ فى آن واحد، حيث مر بالفعل سبع سنوات على هذا الحدث، لكنه لم يكن خلال عام 2014، بل أطاح الشعب بالإخوان خلال 2013. 
 

التفاصيل فى المقال
التفاصيل فى المقال
 





 

عباس الطرابييلى مش فاكر متى ألغى أتاتورك الخلافة الإسلامية . ليس عام 1922

 

 

نشرت جريدة المصرى اليوم، فى نسختها المطبوعة الصادرة الأربعاء 8 أبريل 2020، مقالًا للكاتب الصحفى عباس الطرابيلى، تضمن معلومات غير دقيقة، حول تاريخ إلغاء آخر خلافة إسلامية، حيث أشار الطرابيلى إلى أن مصطفى كامل أتاتورك، ألغى دولة الخلافة العثمانية عام 1922. 
 

عباس الطرابييلى مش فاكر متى ألغى أتاتورك الخلافة الإسلامية .. ليس 1922
مقال عباس الطرابييلى 


توضح الصور التالية، المقال الكامل للكاتب عباس الطرابيلى، علاوة على ما نشره موقع  إذاعة مونت كارلو الدولية، والذى يؤرخ لهذا الحدث بتاريخ عام 1924 وليس 1922 كما ورد فى مقال الطرابيلى.
 

مقال عباس الطرابيلى
مقال عباس الطرابيلى

 

تاريخ إلغاء الخلافة
تاريخ إلغاء الخلافة


الكساد الكبير بدأ 1933.. معلومة فالصو فى مقال صلاح منتصر بالمصرى اليوم



نشرت جريدة المصرى اليوم فى نسختها المطبوعة الصادرة الثلاثاء 2 يونيو 2020، مقالًا للكاتب صلاح منتصر، تضمن معلومة غير دقيقة حول تاريخ الكساد الكبير، حيث أشار الكاتب إلى أن الكساد الكبير حدث خلال عام 1933، فإذا ما كان يقصد الكاتب تاريخ بداية الكساد الكبير فالمعلومة غير دقيقة، وإذا ما كان يقصد التاريخ الإجمالى للأزمة التى عرفت بهذا الاسم فالتاريخ غير دقيق. 

 

الكساد الكبير بدأ 1933 ..معلومة فالصو بمقال صلاح منتصر بالمصري اليوم
معلومة فالصو بمقال صلاح منتصر بالمصري اليوم

 

بحسب ما نشرته سكاى نيوز، فإن الكساد العظيم، أو الكساد الكبير، حدث خلال عام 1929، وامتد عقد من الزمن، وهو ما يعنى أن الكاتب اختار توقيت غير دقيق حول الحدث الذى يخبر القارىء بشأنه بمناسبة حديثة حول أزمة العالم مع تفشى كورونا المستجد، كوفيد 19. 
 

تاريخ الكساد الكبير
تاريخ الكساد الكبير
 

 

Short URL

الأكثر قراءة